قيادات بمعضمية الشام تنفي قصف المنطقة بالكيميائي

طيران النظام في غارة سابقة بالبراميل المتفجرة على معضمية الشام (ناشطون)
طيران النظام في غارة سابقة بالبراميل المتفجرة على معضمية الشام (ناشطون)

تضاربت الأنباء بشأن قصف قوات النظام السوري لمنطقة معضمية الشام غربي دمشق بصواريخ احتوت على مواد كيميائية.

فقد نفت قيادات بمعضمية الشام الأنباء التي تحدثت عن قصف النظام للمنطقة بصواريخ احتوت على غاز السارين.

وكانت أنباء سابقة ذكرت أن عشرة مدنيين بينهم طفل في التاسعة من عمره مساء الثلاثاء في معضمية الشام بقصف صاروخي احتوى على مواد كيميائية.

وقالت تلك الأنباء إن المستشفى الذي استقبل المصابين والقتلى ذكر أن الضحايا ظهرت عليهم أعراض التعرض للغاز.

 

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

دعا أمين عام الأمم المتحدة اليوم إلى معاقبة دمشق بحال لم تلتزم بخطة تدمير مخزونها الكيميائي. وجاء هذا إثر تأكيد تقرير مفتشي المنظمة استخدام غاز السارين بريف دمشق. بينما حذرت روسيا من أن التلويح بالقوة ضمن قرار دولي سينسف اتفاق جنيف.

تناولت الصحف البريطانية تحذير أميركا لأوروبا بضرورة تعزيز قوانينها لمكافحة الإرهاب لمواجهة تهديد المقاتلين العائدين من سوريا، وتورط شركات بريطانية في تزويد سوريا بغاز السارين، وذكرى قيام دولة جنوب السودان.

المزيد من عربي
الأكثر قراءة