مشعل يدعو لقيادة موحدة لإدارة الانتفاضة

مشعل شدد على ضرورة الاتفاق على إستراتيجية نضالية مشتركة تكون ضاغطة على الاحتلال (الجزيرة)
مشعل شدد على ضرورة الاتفاق على إستراتيجية نضالية مشتركة تكون ضاغطة على الاحتلال (الجزيرة)

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) خالد مشعل إلى تشكيل قيادة فلسطينية ميدانية موحدة لإدارة "انتفاضة القدس" لتحقيق أهدافها بإنهاء الاحتلال والاستيطان.

وقال مشعل -في لقاء مع عدد من الصحفيين الفلسطينيين في غزة الأربعاء عبر "سكايب" من العاصمة القطرية الدوحة– إن الأهداف الحقيقية للانتفاضة الحالية تكمن في التخلص من الاحتلال والاستيطان بالضفة الغربية والقدس، ووقف تقسيم المسجد الأقصى، ودفع إسرائيل للتخلي عن مشاريعها العدوانية.

وشدد على ضرورة الاتفاق على إستراتيجية نضالية مشتركة بكل خياراتها تكون فاعلة وضاغطة على الاحتلال وتحقق الأهداف.

وأضاف أن الانتفاضة الحالية أوصلت رسالة للإدارة الأميركية بأن طريقتها الرامية إلى تحقيق السلام دون حل حقيقي والاكتفاء بتقديم المسكنات للفلسطينيين، لن تحقق الأمن والاستقرار مع استمرار الاحتلال.

وعن تحرك السلطة الفلسطينية على الساحة الدولية، وصفه مشعل بالجيد، ولكنه غير كاف ولا يغني في مواجهة السياسة الإسرائيلية الاستيطانية العدوانية.

وقال إنه لا بد من المزاوجة بين الفعل الميداني النضالي المقاوم على الأرض وبين السياسة والدبلوماسية والتحرك الإقليمي والدولي.

ورأى مشعل أن فلسطين تعيش انتفاضة حقيقية يجب أن تمتد لتحرر القدس والضفة الغربية، كما حررت الانتفاضة الماضية قطاع غزة عام 2000.

وتشهد الأراضي الفلسطينية المحتلة ومناطق داخل الخط الأخضر احتجاجات منذ مطلع أكتوبر/تشرين الأول الماضي، أدت إلى استشهاد أكثر من 71 فلسطينيا ومقتل تسعة إسرائيليين، اندلعت بسبب اقتحامات لمسؤولين إسرائيليين ومتشددين يهود المسجد الأقصى، تحت حراسة قوات الجيش والشرطة الإسرائيلية.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

قال رئيس المكتب السياسي لحماس، خالد مشعل، إن هدف الممارسات الصهيونية هو تغيير هوية وتاريخ مدينة القدس وتهويدها، مؤكدا أن الجميع أمام مسؤولية فردية وجماعية من أجل تحرير الأقصى وفلسطين.

التقى وفد من حركة حماس بقيادة رئيس مكتبها السياسي خالد مشعل في بريتوريا برئيس جنوب أفريقيا جاكوب زوما. وأثارت الزيارة غضب إسرائيل التي استدعت الاثنين سفير جنوب أفريقيا لديها.

طالب رئيس المكتب السياسي لحماس موسكو بالضغط على إسرائيل لوقف انتهاكاتها بالأراضي الفلسطينية، وشرح خالد مشعل للروس تفاصيل الاعتداءات والانتهاكات التي يقوم بها الاحتلال بالضفة الغربية والقدس وقطاع غزة.

التقى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل في العاصمة أنقرة، حيث تباحثا الاعتداء الإسرائيلي الأخير على المسجد الأقصى والقضية الفلسطينية بشكل عام.

المزيد من احتلال واستعمار
الأكثر قراءة