الحرب تزيد معاناة المرضى النفسيين بريف حلب

يعيش أكثر من 160 مريضا نفسيا في أحد المستشفيات المؤقتة الخاصة بالأمراض النفسية بريف حلب الشمالي، وهو المستشفى الوحيد الذي يستقبل مثل هذه الحالات, وقد زادت ظروف الحرب من معاناة المرضى ولاسيما من حيث انقطاعهم عن أقاربهم بشكل كامل.

مستشفى أطباء عبر القارات للأمراض النفسية هو المشفى الوحيد الموجود بالمناطق السورية المحررة، ويقدم خدمتين رئيسيتين، الأولى خدمة الاستشفاء وتتضمن كافة الخدمات من نوم وأكل, والأخرى تتمثل في المعاينات الخارجية.

بالرغم من قلة الإمكانيات تعافى كثيرون من المرض, ولكنهم لم ولن يغادروا المستشفى، فلا مكان ولا أحد يذهبون إليه في مجتمع ينظر إلى المريض النفسي بكثير من الأحكام المسبقة وعدم التقبل.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

أفادت الشبكة السورية لحقوق الإنسان بأن نحو 140 شخصا قتلوا السبت بنيران قوات النظام معظمهم في حلب ودمشق. وسقط 74 شخصا قتلى في قصف للجيش النظامي على مناطق عدة في مدينة حلب، خاصة في قصف استهدف مستشفى ميداني في حي الحلوانية.

أغلقت الحكومة الأردنية دار الكرامة للاستشفاء في إربد بحجة أنها تستخدم لأغراض غير طبية، ورحّلت نحو ثلاثين جريحا سوريا يعانون من أوضاع صحية صعبة إلى مستشفى ميداني بدرعا.

كثفت قوات النظام السوري قصفها لبلدة قارة بمنطقة القلمون في ريف دمشق الشمالي، بينما قالت الهيئة العامة للثورة السورية إن اشتباكات عنيفة وقعت أمس بين الجيش السوري الحر وقوات النظام على عدة جبهات في محافظة حلب وريفها شمال البلاد.

المزيد من عربي
الأكثر قراءة