إصابة فلسطيني وثلاثة مستوطنين بمحاولة دعس

محاولة دعس سابقة على حاجز زعترة على الطريق الواصل بين نابلس ورام الله (الجزيرة)
محاولة دعس سابقة على حاجز زعترة على الطريق الواصل بين نابلس ورام الله (الجزيرة)

أصيب سائق فلسطيني بجراح خطيرة بعد أن أطلق عليه جنود الاحتلال الإسرائيلي النار بدعوى أنه حاول دعس جنود مستوطنين جنوب مدينة نابلس في الضفة الغربية.

وذكر مدير مكتب الجزيرة وليد العمري أن إسرائيل تصر على أن السائق الفلسطيني نفذ عملية دعس، وأن الأمر ليس حادثا.

فقد قالت إذاعة الاحتلال إن السائق الفلسطيني دعس جنودا بشكل متعمد عند حاجز زعترة على الطريق الواصل بين نابلس ورام الله شمالي الضفة الغربية، مما أدى إلى إصابة ثلاثة منهم بجراح طفيفة.

وسارعت قوات الاحتلال إلى إغلاق الحاجز، في وقت ظل السائق الفلسطيني ينزف على الأرض دون إسعاف.

وذكر العمري أن حاجز زعترة من الحواجز العسكرية المركزية في الضفة الغربية، مشيرا إلى أن الوضع حاليا هادئ، ولا سيما أن المستوطنين يستخدمونه أيضا.

وتشهد الضفة الغربية والقدس المحتلتان منذ مطلع أكتوبر/تشرين الأول الماضي هبة فلسطينية ضد ممارسات الاحتلال الإسرائيلي في القدس والمسجد الأقصى، وتتخلل الاحتجاجات الفلسطينية هجمات ضد المستوطنين والجنود الإسرائيليين.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

استشهد فلسطينيان اليوم الأحد برصاص مستوطنين بالضفة الغربية والقدس المحتلتين زعموا أنهما حاولا طعن إسرائيليين، في حين شنت قوات الاحتلال حملة اعتقالات في الضفة وداخل الخط الأخضر.

22/11/2015

أفاد مراسل الجزيرة باستشهاد شاب فلسطيني لدى إطلاق جنود الاحتلال الإسرائيلي النار عليه بدعوى طعنه مستوطنة قرب تجمع مستوطنات “غوش عتصيون”، وهو ما يرفع عدد شهداء اليوم إلى ثلاثة.

22/11/2015

استشهد شاب فلسطيني برصاص قوات الاحتلال قرب حاجز حوارة جنوب نابلس، بزعم محاولته تنفيذ عملية طعن. يأتي ذلك عقب استشهاد فتاة فلسطينية وإصابة أخرى بجروح خطيرة في القدس المحتلة.

23/11/2015
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة