المقاومة الشعبية تواصل التقدم في تعز

حققت المقاومة الشعبية تقدما جديدا في مدينة تعز التي تشهد مواجهات عنيفة بين المقاومة والمسلحين الحوثيين والقوات الموالية للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح.

وقال مراسل الجزيرة إن المقاومة الشعبية المسنودة بالجيش الوطني سيطرت على إدارة أمن الشريجة بعد فرار جماعي للمسلحين الحوثيين وقوات الرئيس المخلوع باتجاه مدينة الراهدة في تعز.

وكانت المقاومة الشعبية أعلنت في وقت سابق دخول منطقتي حنة والمحضارة في الوازعية، وأكدت أنها تستعد لدخول مناطق أخرى بالمدينة وطرد الحوثيين منها.

يأتي ذلك في خضم مواجهات عنيفة تخوضها المقاومة منذ عدة أيام نجحت خلالها في دخول عدة مناطق في غرب تعز، وذكرت مصادر في المقاومة أن المواجهات أسفرت الجمعة عن مقتل 34 من الحوثيين وقوات صالح فيما قتل عنصران من المقاومة وجرح خمسة آخرون.

وذكرت المصادر أن طيران التحالف قصف مواقع تمركز الحوثيين بأكثر من عشر غارات جوية في منطقة الراهدة على الخط العام ونقطة محطة الشيبري ومناطق العقمة والمزجاجة ووادي رين، مما أدى إلى تدمير العديد من الآليات ومخزني سلاح.

وتحدثت مصادر طبية عن مقتل مدنيين اثنين وإصابة 29 آخرين جراء القصف العشوائي الذي شنه الحوثيون وقوات صالح على الأحياء السكنية.

من جانب آخر، وصل اللواء 141 من المعبر الحدودي مع السعودية إلى مأرب للمشاركة في عمليات عسكرية باتجاه صرواح وصنعاء.

ونقل مراسل الجزيرة في مأرب عن مصدر محلي أن تلك القوات تتكون من أربع كتائب من القوات اليمنية التي تدربت في السعودية على قتال المشاة، وقد وصلت بكامل قوتها وعتادها وآلياتها للمشاركة في العمليات التي يخوضها الجيش الوطني في محوري صرواح غربي مأرب، وصنعاء.

وفي محافظة الضالع قالت مصادر المقاومة في وقت سابق إنها سيطرت على منطقة يعيس الواقعة على حدود دمت آخر معاقل الحوثيين في منطقة مريس، وبدأت تمشيط المنطقة من بقايا قناصة الحوثيين.

ويشن تحالف عربي تقوده السعودية غارات ضد مواقع الحوثيين وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح منذ مارس/آذار الماضي عقب انقلاب الحوثيين على الشرعية وسيطرتهم على العاصمة صنعاء.

ومكنت غارات التحالف المقاومة الشعبية والجيش الوطني اليمني من استعادة خمس محافظات جنوبية بما فيها عدن التي انتقلت إليها مؤخرا الحكومة اليمنية.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

United Nations Special Envoy for Yemen Ismail Ould Cheikh Ahmed, speaks during a press conference about the Geneva Consultations on Yemen, at the European headquarters of the United Nations, in Geneva, Switzerland, 19 June 2015.

أفادت وسائل إعلام إيرانية بأن مبعوث الأمم المتحدة لليمن إسماعيل ولد الشيخ وصل طهران والتقى وزير الخارجية الإيراني وبحث معه تطورات الأزمة اليمنية وسبل تهيئة إطلاق حوار يمني يمني.

Published On 18/11/2015
Dust rises from the site of a Saudi-led air strike in Yemen's southwestern city of Taiz July 5, 2015. REUTERS/Stringer

قتل ثلاثة مدنيين -بينهم امرأة- في قصف للحوثيين على حي المسبح بتعز في اليمن، في حين شنت مقاتلات التحالف العربي سلسلة غارات استهدفت مواقع للحوثيين في تعز وصعدة وشبوة.

Published On 19/11/2015
Representatives of the Omani government disembark from a plane of the Omani Army to take six foreign hostages released by the Houthi rebels at the Sana’a International Airport in Sana’a, Yemen, 20 September 2015. According to reports, the Houthi rebels released six foreign hostages held in captivity for six months after Oman's mediatory efforts. The hostages include three Americans, one Briton and two Saudi nationals. Oman is not a partner to the air campaign launched by Saudi Arabia ad fellow Sunni partners against the Houthi rebels in March.

أكدت وكالة الأنباء الرسمية في سلطنة عُمان نقلا عن وزارة الخارجية، إجلاء السلطنة ثلاثة أميركيين من العاصمة اليمنية صنعاء إلى مسقط، عبر طائرة تابعة للقوات الجوية.

Published On 19/11/2015
اللواء 141 يصل إلى سد مأرب من حدود السعودية

وصل اللواء 141 من المعبر الحدودي مع السعودية إلى مأرب للمشاركة في عمليات عسكرية باتجاه صرواح وصنعاء، فيما تكبدت جماعة الحوثي خسائر بشرية كبيرة في غارات لطائرات التحالف العربي.

Published On 19/11/2015
المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة