إطلاق نار بدم بارد على فلسطينية بالعفولة

أظهرت لقطات فيديو -في تسجيلين منفصلين- جنديا إسرائيليا يصيب فتاة فلسطينية بالرصاص في مدينة العفولة (شمالي أراضي 48)، في حين لم تظهر اللقطات أن الفتاة حاولت طعن أحد الجنود كما زعمت الشرطة الإسرائيلية.

ويظهر التسجيلان -وأحدهما بثته وكالة شهاب والآخر نشرته صفحة عبرية على الإنترنت- عددا من الجنود الإسرائيليين في محطة الحافلات بمدينة العفولة وهم يشهرون أسلحتهم نحو الفتاة (29 عاما) بينما يلتفون حولها على بعد بضعة أمتار منها.

وتظهر اللقطات الفتاة وهي تتحاور مع الجنود لبعض الوقت، بينما ظلوا يصوبون أسلحتهم نحوها، وفجأة يبدو أن أحد الجنود أطلق النار عليها فسقطت الفتاة أرضا على الفور ولم تحرك ساكنا.

وزعمت الشرطة الإسرائيلية أن جنودها أطلقوا النار على الفتاة -وهي من فلسطينيي 48- بعد أن حاولت طعن حارس في مدخل محطة الحافلات بالعفولة اليوم الجمعة.

وأضافت أن الحارس أصابها بالرصاص إصابة متوسطة وتم نقلها إلى المستشفى لتلقي العلاج.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية + مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

طعن فلسطيني شرطيا إسرائيليا اليوم قرب مستوطنة كريات أربع في الخليل، كما طُعن إسرائيلي آخر بالقدس، بينما نُفذت هجمات ضد فلسطينيين داخل الخط الأخضر، وسط مخاوف من اندلاع انتفاضة جديدة.

بدأت القوات الإسرائيلية صباح اليوم الجمعة انتشارا مكثفا في كافة أنحاء البلدة القديمة بالقدس المحتلة تحسبا لحصول اشتباكات مع الشبان الفلسطينيين، وسط المخاوف من تنامي عمليات الطعن داخل الخط الأخضر.

استشهد فلسطيني في مواجهات مع الاحتلال الإسرائيلي بمخيم شعفاط شمال القدس، واستشهد فلسطيني آخر وأصيب خمسة إسرائيليين في أربع عمليات طعن كان آخرها في العفولة داخل الخط الأخضر.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة