روسيا تعلن تدمير مواقع لتنظيم الدولة بالرقة

A warplane which activists say belongs to the Russian forces flies in the sky over the southern countryside of Idlib, Syria October 2, 2015. REUTERS/Khalil Ashawi
صورة نشرها ناشطون قالوا إنها لمقاتلة روسية في سماء إدلب أمس الجمعة (رويترز)

أعلنت روسيا، اليوم السبت، أن غاراتها دمرت مركزا للقيادة وتحصينات تحت الأرض تابعة لـ تنظيم الدولة الإسلامية بالقرب من مدينة الرقة شمالي سوريا، مؤكدة أن الضربات الجوية المتواصلة لليوم الرابع أضعفت بشكل كبير القدرة العسكرية للتنظيم.

وقال المسؤول بوزارة الدفاع إيغور كوناشينكوف إن مقاتلات "سوخوي-34″ و"سوخوي-24 إم" شاركت في الضربات على مواقع بمحافظة الرقة التي يسيطر عليها تنظيم الدولة بشكل كامل، وجعل كبرى مدنها (الرقة) عاصمة له.

من جهتها، قالت وزارة الدفاع في بيان إنه "في الـ24 ساعة الماضية نفذت المقاتلات أكثر من عشرين طلعة فوق تسع منشآت للبنى التحتية تابعة لتنظيم الدولة".

وأضافت الوزارة -التي نشرت تسجيلات فيديو للغارات- أن مقاتلات أس يو-34 ألقت قنبلة خارقة للتحصينات من طراز بيتاب-500 على مركز للقيادة بالرقة وتحصينات تحت الأرض كانت تخزن فيها متفجرات.

وأشارت إلى أن المقاتلات استهدفت أيضا مركزا للتدريب لتنظيم الدولة بالقرب من معرة النعمان في محافظة إدلب، مما أدى لتدمير معدات وذخائر.

وأضاف بيان وزارة الدفاع أن الطائرات الروسية بدون طيار تواصل مراقبة المناطق الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة، مشيرا إلى "تدمير كل الأهداف بشكل سريع".

تحذير
وفي السياق، قالت وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء إن الجيش الروسي أوصى الولايات المتحدة الأميركية بوقف طلعاتها الجوية في مناطق عمل سلاح الجو الروسي.

كما أكد الجيش الروسي أن ضربات سلاح الجو أضعفت بشكل كبير القدرة العسكرية لمن أسماهم "الإرهابيين" في سوريا.
 
وبدأت موسكو الأربعاء شن غارات في سوريا في أول تدخل عسكري كبير لها منذ احتلال الاتحاد السوفياتي سابقا لـ أفغانستان عام 1979.

المصدر : وكالات