المقاومة تستعد لإعادة تشغيل مطارين بشبوة

تستعد المقاومة الشعبية اليمنية والسلطات المحلية لإعادة تشغيل مطارين في محافظة شبوة جنوب شرق البلاد، في حين سقط عدد من القتلى في غارات للتحالف العربي على مواقع للحوثيين.

وتمكنت المقاومة من تجهيز مدرجي المطارين العسكري والمدني في مدينة عتق في شبوة في انتظار تشغيلهما في وقت قريب.

ويأتي ذلك فيما يواصل آلاف الشباب الانضمام إلى الأمن والتشكيلات العسكرية للمقاومة الشعبية مدعومة بقوات التحالف العربي.

وفي مأرب شمالا، نقل مراسل الجزيرة عن مصادر في المقاومة تأكيدها سقوط قتلى وجرحى في صفوف مليشيا الحوثي جراء عدة غارات شنتها مقاتلات التحالف العربي ظهر اليوم على مواقع للحوثيين غرب المدينة.

وقالت المصادر إن الغارة الأولى والثانية استهدفتا مواقع وآليات تابعة لمليشيا الحوثي والرئيس المخلوع بصرواح والزور غرب مأرب.

في هذه الأثناء تتواصل في محافظة مأرب وللأسبوع الرابع العمليات العسكرية بمشاركة قوات من الجيش الوطني اليمني والمقاومة.

وكان العشرات من مسلحي جماعة الحوثي وقوات الرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح قتلوا مساء الجمعة في مواجهات مع المقاومة بمدينة تعز جنوب البلاد.

باب المندب
وتأتي هذه التطورات بعد استعادة القوات الموالية للرئيس هادي السيطرة على مضيق باب المندب، الذي يعد ممرا لقسم كبير من التجارة العالمية المنقولة بحرا.
 
وكانت القوات الحكومية -بدعم من التحالف العربي بقيادة السعودية– سيطرت على قريتي باب المندب وذباب قرب المضيق، واعترفت جماعة الحوثي لاحقا بخسارة باب المندب.
 
يُشار إلى أن هذا المضيق خضع لسيطرة جماعة الحوثي وقوات الرئيس المخلوع منذ مارس/آذار الماضي.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

سقط العشرات من مسلحي جماعة الحوثي وقوات المخلوع علي عبد الله صالح، مساء الجمعة، خلال مواجهات مع المقاومة الموالية للشرعية بتعز، في وقت قصف طيران التحالف العربي معاقل المتمردين بصنعاء.

أقر الحوثيون بخسارتهم مضيق باب المندب حيث تمكنت قوات الجيش الوطني اليمني والمقاومة الشعبية من استعادة هذه المنطقة الإستراتيجية في عملية خاطفة دعمتها قوات التحالف، وأعقبها تحرك إلى منطقة المخا.

استعادت قوات الجيش الوطني اليمني والمقاومة الشعبية منطقة باب المندب الإستراتيجية من الحوثيين بدعم من قوات التحالف، وبدأت التحرك نحو تعز من المنطقة الغربية بالتزامن مع تقدم آخر بمحافظة مأرب.

المزيد من أمن وطني وإقليمي
الأكثر قراءة