فصائل بريف حماة تشكل "جيش النصر"

صورة بثتها الجزيرة في موجز الواحدة لاندماج ثلاث فصائل من الجيش الحر بريف حماة وتشكيلها لجيش النصر
ثلاثة فصائل من الجيش الحر أعلنت اندماجها تحت مسمى جيش النصر (الجزيرة)

أعلنت ثلاثة فصائل تابعة للجيش السوري الحر، عاملة بريف حماة، اندماجها بشكل كامل تحت مسمى جيش النصر.

وأكدت الفصائل، وهي تجمع صقور الغاب وجبهة الإنقاذ والفوج 111، في بيان لها تلاه أحد قادتها، أن خطوة الاندماج تأتي للتصدي لهجوم قوات النظام السوري والمليشيات الطائفية التابعة له على ريف حماة، على حد وصف البيان.

وجاء هذا الإعلان، بينما يشهد ريف حماة حملة برية من قبل جيش النظام المدعوم بغطاء جوي روسي على المواقع التابعة للجيش الحر بالمنطقة.

وأعلنت قوات المعارضة أمس أنها سيطرت على بلدتي لحايا ومعركبة بريف حماة الشمالي، بعد معارك قالت إنها كبدت قوات النظام فيها خسائر بالأرواح والمعدات.

وسبق أن شهدت جبهات القتال في سوريا عدة اندماجات حيث شكلت فصائل في ريف حمص في مايو/أيار الماضي ما سمته جيش التوحيد.

كما دفعت تجربة إنشاء جيش الفتح في إدلب (شمال) والسيطرة على ثلث محافظة إدلب في غضون ثلاثة أشهر فقط، فصائل المعارضة بعدد من المحافظات للاقتداء بها وتشكيل جيش فتح فيها.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

المعارضة السورية استهدفت القوات النظامية في سهل الغاب براجمات الصواريخ

تصدت المعارضة السورية الاثنين لمحاولات قوات النظام التقدم بمنطقة سهل الغاب بريف حماة الغربي، بينما تجري اشتباكات عنيفة بريف حماة الشمالي، واستطاع النظام التقدم بمحيط مطار كويرس بريف حلب الشرقي.

Published On 19/10/2015
دبابة المعارضة تستهدف مواقع لقوات النظام على أحدى جبهات ريف حماة الشمالي.

استعادت المعارضة السورية السيطرة على سكيك وكفرنبودة بريف حماة بعد أن دخلتهما قوات النظام سابقا إثر هجوم كبير، كما سيطرت المعارضة على قرية بريف اللاذقية وخلفت الهجمات عشرات القتلى للنظام.

Published On 12/10/2015
اندماج أحرار الشام ولواء الحق والجبهة الإسلامية الكردية

أعلن في سوريا أمس الاثنين عن اندماج ثلاثة من أكبر الفصائل المعارضة، وهي أحرار الشام ولواء الحق والجبهة الإسلامية الكردية، ليصبح اسمها الموحد هو “حركة أحرار الشام الإسلامية”.

Published On 9/12/2014
جيش التوحيد في حمص

أعلنت فصائل تابعة للمعارضة السورية في ريف حمص (وسط البلاد) اندماجها بشكل كامل وتشكيل ما سمته “جيش التوحيد”. ووفق مصادر المعارضة فإن التنظيم الجديد يبلغ قوامه نحو خمسة آلاف مقاتل.

Published On 6/5/2015
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة