ثلثا الإسرائيليين يؤيدون الانسحاب من شرق القدس

أغلب الإسرائيليين غير راضين عن تعامل حكومتهم مع التطورات الراهنة في القدس (أسوشيتد برس-أرشيف)
أغلب الإسرائيليين غير راضين عن تعامل حكومتهم مع التطورات الراهنة في القدس (أسوشيتد برس-أرشيف)

أظهر استطلاع نشرته صحيفة معاريف الإسرائيلية أن ثلثي الإسرائيليين تقريبا يؤيدون انسحاب الجيش الإسرائيلي والمستوطنين بشكل كامل من الشطر الشرقي لمدينة القدس المحتلة.

وبحسب النتائج، فإن 66% من الإسرائيليين الذين استطلعت آراؤهم يؤيدون الانسحاب الكامل من الشطر الشرقي للقدس، بينما يعارض ذلك 29%.

وتأتي هذه النتائج في ظل الهبة الشعبية الفلسطينية التي انطلقت مطلع الشهر الجاري ردا على الاعتداءات الإسرائيلية في القدس والأقصى والتي أدت إلى استشهاد أكثر من أربعين فلسطينيا وجرح عشرات آخرين، كما قتل فيها سبعة إسرائيليين.

وأظهرت نتائج الاستطلاع أن نحو 67% من الإسرائيليين غير راضين عن طريقة تعامل رئيس حكومتهم بنيامين نتنياهو مع هذه الهبة.

وأيد 61% فرض مقاطعة اقتصادية على الفلسطينيين داخل أراضي 48، في حين عارض ذلك 29%.

وفي ملف الأمن، قال 65% من فلسطينيي الداخل إنهم لا يشعرون بالأمن عند التجول قرب الأحياء والمستوطنات اليهودية، بينما قال 92% من اليهود إنهم لا يشعرون بالأمن عند تجولهم في المدن العربية داخل أراضي 48.

وقال 80% إنهم لا يشعرون بالأمن عند التجول في المدن المختلطة مثل الرملة ويافا وعكا واللد وحيفا.

المصدر : الجزيرة + قدس برس

حول هذه القصة

شهدت موريتانيا والمغرب والسودان والأردن ولبنان واليمن ومصر مظاهرات احتجاج ضد ما يتعرض له المسجد الأقصى والقدس من تجاوزات من الاحتلال، وطالبت المجتمع الدولي بالوقوف لجانب الفلسطينيين ضد هذه الممارسات.

أظهرت إحصاءات “مركز القدس لدراسات الشأن الإسرائيلي” تصاعدا بالاعتداءات الإسرائيلية وردود المقاومة الشعبية في الأيام الأخيرة. وأحصى المركز 35 شهيدا فلسطينيا وسبعة قتلى إسرائيليين منذ بداية الهبة الشعبية الحالية.

دان وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي جلعاد أردان الإدارة الأميركية، وذلك بخصوص التصريحات الصادرة عنها التي اعتبرت أن سبب انفجار الوضع في الأراضي الفلسطينية وإسرائيل هو اعتداءات المستوطنين وخاصة اقتحامات الأقصى.

المزيد من احتلال واستعمار
الأكثر قراءة