مقتل وإصابة إسرائيليين بدهس وإطلاق نار وطعن بالقدس

قال مراسل الجزيرة إن ثلاثة إسرائيليين قتلوا في عمليتين نفذهما فلسطينيون في القدس، الأولى حدث فيها إطلاق نار داخل حافلة، والثانية عملية دهس. وأضاف أن جرحى -بعضهم في وضع حرج- سقطوا في العمليتين.

وذكر مدير مكتب الجزيرة وليد العمري أن إسرائيلييْن قتلا ونحو عشرين آخرين أصيبوا -عدد منهم جراحهم خطيرة- في عملية إطلاق نار نفذها شخصان داخل حافلة في حي المندوب السامي قرب جبل المكبر بالقدس المحتلة.

وأضاف أن العملية نفذها شابان فلسطينيان وأنهما استشهدا. ومن جهتها نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصادر أمنية قولها إن الهجوم على الحافلة نفذه شخصان، ولم تذكر هويتهما.

وفي السياق، أفاد مراسل الجزيرة بمقتل إسرائيلي وإصابة أربعة آخرين في عملية دهس نفذت قرب المحطة المركزية في حي غيئولا بالقدس الغربية.

ووفق الشرطة الإسرائيلية، فإن فلسطينيا ترجل وقام بطعن عدد من المارة. وقد وقعت العملية في حي يقطنه إسرائيليون متدينون متشددون.

وفي مدينة رعنانا شمال تل أبيب، نفذ شاب فلسطيني عملية طعَن فيها إسرائيليا.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن الشرطة الإسرائيلية قولها إن المارة حاصروا الشاب الفلسطيني البالغ (22 عاما) وأشبعوه ضربا قبل أن تنقله الشرطة إلى المستشفى لإصابته بجروح خطيرة.

وتأتي هذه العمليات بالقدس المحتلة، في سياق عمليات طعن ينفذها فلسطينيون عقب قيام سلطات الاحتلال بالعديد من الاقتحامات للمسجد الاقصى والاعتداء على المواطنين الفلسطينيين بالقدس.

من جهة أخرى، دعا رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إلى اجتماع أمني وزاري مصغر للمصادقة على إجراءات أمنية جديدة بالقدس.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

يخوض فلسطينيون الداخل الثلاثاء إضرابا عاما دعما لانتفاضة السكاكين ورفضا للسياسات الإسرائيلية تجاه المسجد الأقصى، في حين أصيب إسرائيليان صباح اليوم في عملية طعن جديدة بمدينة رعنانا شمال تل أبيب.

13/10/2015

استشهد شاب فلسطيني مساء أمس الاثنين بمدينة القدس ليرتفع عدد الشهداء بالمدينة ومحيطها إلى ثلاثة بعد تنفيذ عدة عمليات طعن، بينما تواصلت الاحتجاجات بالقدس والضفة وغزة نصرة للمسجد الأقصى.

13/10/2015

اتهمت حماس الأمين العام للأمم المتحدة بالتستر على جرائم الإعدام التي يرتكبها الاحتلال ضد الفلسطينيين. من جهتها، دعت الحكومة الفلسطينية المجتمع الدولي للتدخل للجم إسرائيل وإرغامها على وقف التصعيد.

12/10/2015

قال شهود عيان في منطقة باب الأسباط بالقدس المحتلة إن عناصر شرطة الاحتلال الإسرائيلي أطلقوا النار على شاب فلسطيني وأردوه قتيلا داخل سيارته، بعدما طالبوه بإبراز بطاقة هويته.

12/10/2015
المزيد من أعمال مقاومة
الأكثر قراءة