الحكومة اليمنية تتهم صالح بتحريك القاعدة

وزبر الخارجية اليمني يحذر من القصف العشوائي على مساكن المدنيين (الجزيرة-أرشيف)
وزبر الخارجية اليمني يحذر من القصف العشوائي على مساكن المدنيين (الجزيرة-أرشيف)
اتهم وزير الخارجية اليمني رياض ياسين الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح بتحريك تنظيمي الدولة والقاعدة لإحداث أعمال عنف في عدن، معتبرا أن اللعب بهذه الورقة سيكون مصيره الفشل.

وقال ياسين -خلال مؤتمر صحفي بالعاصمة السعودية الرياض- إنه يبدو أن صالح "سيحرك المنظمات الإرهابية.. ليبدؤوا مرحلة أخيرة ونهائية داخل عدن" مضيفا "نحن رصدنا كثيرا من هذه التحركات وليست خافية علينا.. وعلى الجميع أن يدرك أن محاولاته ستبوء بالفشل".

وحذر المسؤول اليمني من أن استمرار القصف العشوائي على مساكن المدنيين ومحال بيع المواد الغذائية والاستهلاكية يؤدي إلى إحداث كوارث في أوضاع تعز الصعبة.

وكان مئات الأشخاص تظاهروا الاثنين بمدينة المكلا بجنوب شرق البلاد التي يسيطر عليها تنظيم القاعدة ضد مقاتلي التنظيم المعادي للحكومة وجماعة الحوثي، وفق شهود.

وهتف المتظاهرون "اخرجوا من مدينتنا" في إشارة إلى مقاتلي تنظيم قاعدة الجهاد في جزيرة العرب الذين استولوا في أبريل/نيسان على مدينة المكلا عاصمة محافظة حضرموت.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

جدد طيران التحالف العربي غاراته المكثفة على مواقع ومعسكرات للحوثيين بالعاصمة اليمنية صنعاء، ومحافظتي تعز والبيضاء. في حين قُتل مسلحون حوثيون بكمينين للمقاومة الشعبية في تعز.

قالت منظمات مدنية يمنية إن نحو مئتي طفل قتلوا خلال ستة أشهر بنيران الحوثيين وحلفائهم في تعز (جنوب غربي اليمن)، كما تحدثت المنظمات عن انتهاكات كثيرة يتعرض لها الأطفال بتعز.

قرر قادة حزب المؤتمر الشعبي العام اليمني الموالون للرئيس هادي إحالة رئيس الحزب الرئيس المخلوع ومن يَثبت تورطه معه إلى الهيئات الرقابية في الحزب لمحاسبتهم على ما ارتكبوه من جرائم.

كثفت طائرات التحالف العربي ‏غاراتها باليمن على مواقع وتجمعات مليشيات الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح في جبهات تعز ومحافظة البيضاء. كما صدرت إجراءات لضبط الأمن بمحافظة مأرب.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة