إطلاق علاء وجمال مبارك في قضية القصور الرئاسية

جمال (يسار) وعلاء مبارك أثناء حضورهما في وقت سابق لمقر محكمة أكاديمية الشرطة بالقاهرة (أسوشيتد برس-أرشيف)
جمال (يسار) وعلاء مبارك أثناء حضورهما في وقت سابق لمقر محكمة أكاديمية الشرطة بالقاهرة (أسوشيتد برس-أرشيف)

قررت محكمة جنايات القاهرة في جلستها المنعقدة اليوم الخميس إخلاء سبيل علاء وجمال نجلي الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك بضمان محل إقامتهما في ما يُعرف بقضية "القصور الرئاسية".

وذكر موقع التلفزيون المصري على الإنترنت أن قرار المحكمة برئاسة المستشار محمد عامر جاء في ضوء الطعن بالاستئناف المقدم من محاميهما فريد الديب على استمرار حبسهما على ذمة القضية التي تتعلق باستيلاء والدهما على أكثر من 125 مليون جنيه من المخصصات المالية للقصور الرئاسية.

وبحسب المصدر، فقد طالب المحامي بإخلاء سبيلهما بعد أن أصدرت محكمة النقض في 13 يناير/كانون الثاني الجاري حكما بإلغاء الحكم الذي أصدرته محكمة الجنايات بمعاقبتهما بالسجن المشدد لمدة أربع سنوات لكل منهما، ومعاقبة والدهما حسني مبارك بالسجن المشدد لمدة ثلاث سنوات.

وأوضح المحامي أن علاء وجمال سيغادران السجن مساء اليوم لأنهما غير محبوسين على ذمة قضايا أخرى.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

أجلت محكمة مصرية النطق بالحكم على الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك وابنيه جمال وعلاء ووزير داخليته وستة من مساعديه إلى 29 نوفمبر/تشرين الثاني في قضية قتل متظاهرين إبان ثورة يناير.

وصف الادعاء العام المصري الرئيس المخلوع حسني مبارك أمس بأنه “قائد مستبد” وذلك في مستهل المرافعات في محاكمته وأنه سعى لتسليم السلطة لابنه الأصغر جمال ونشر الفساد في البلد وفتح الأبواب أمام أصدقائه وأقربائه وحكم البلد بدون محاسبة.

تستأنف محكمة جنايات شمال القاهرة السبت جلسات محاكمة الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك وابنيه جمال وعلاء ووزير داخليته حبيب العادلي وستة من كبار مساعديه، بالإضافة إلى رجل الأعمال الهارب حسين سالم، في قضية قتل متظاهرين إبان ثورة 25 يناير وتصدير الغاز لإسرائيل.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة