التهاب رئوي يُخضع الملك السعودي للعلاج

الملك السعودي عبد الله بن عبد العزيز في قصره الملكي بجدة أواخر العام 2013 (الفرنسية)
الملك السعودي عبد الله بن عبد العزيز في قصره الملكي بجدة أواخر العام 2013 (الفرنسية)

قال الديوان الملكي السعودي إن الملك عبد الله بن عبد العزيز يُعالج من التهاب رئوي استدعى وضع أنبوب مساعد على التنفس وذلك بشكل مؤقت، مؤكدا أن حالته مستقرة.

ويأتي هذا الإعلان بعد يومين من إعلان الديوان الملكي دخول الملك مدينة الملك عبد العزيز الطبية للحرس الوطني بالرياض لإجراء فحوص طبية.

وأجرى الملك السعودي (90 عاما) يوم 17 نوفمبر/تشرين الثاني 2012 عملية جراحية في المستشفى ذاته لتثبيت رابط بفقرات الظهر بعد أن اكتشف الأطباء وجود تراخ فيه.

ومنذ إجراء العملية يغيب الملك عن أي مناسبات رسمية خارج المملكة، كان آخرها القمة الخليجية في الدوحة يوم التاسع من ديسمبر/كانون الأول الماضي، وصار ولي العهد السعودي يترأس غالبية جلسات مجلس الوزراء بالمملكة.

ونشرت وسائل إعلام غربية صورة ظهر فيها أنبوب تنفس رفيع يخرج من أنف الملك السعودي بينما كان يلتقي الرئيس الأميركي باراك أوباما يوم 28 مارس/آذار الماضي.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أعلن الديوان الملكي السعودي أن الملك عبد الله بن عبد العزيز دخل اليوم الأربعاء المستشفى بمدينة الرياض لإجراء بعض الفحوص الطبية، دون ذكر أي تفاصيل أخرى بشأن صحته.

ظهر الملك السعودي عبد الله بن عبد العزيز عصر اليوم الأربعاء على شاشة التلفزيون الرسمي مستقبلا كبار الأمراء في المستشفى، وهو الظهور العلني الأول له منذ دخوله إليه يوم 17 من الشهر الجاري وخضوعه لعملية جراحية في الظهر.

طمأن ولي العهد السعودي الأمير سلمان بن عبد العزيز مجلس الوزراء خلال جلسته اليوم الاثنين على صحة الملك عبد الله بن عبد العزيز الذي ما يزال بالمستشفى إثر عملية جراحية بالظهر خضع لها قبل تسعة أيام.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة