لأول مرة.. وزير خارجية الكويت إلى رام الله والقدس

الشيخ صباح خالد الصباح في الأقصى الشريف في زيارة لرام الله والقدس (رويترز)
الشيخ صباح خالد الصباح في الأقصى الشريف في زيارة لرام الله والقدس (رويترز)
وصل نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية الكويتي الشيخ صباح الخالد الحمد الصباح اليوم الأحد رام الله في أول زيارة لمسؤول كويتي إلى الأراضي الفلسطينية منذ عام 1967.

ووصل المسؤول الكويتي عبر مروحية مقر المقاطعة حيث الرئاسة الفلسطينية وكان في استقباله أمين عام الرئاسة الطيب عبد الرحيم، ووزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي.

ومن المقرر أن يتوجه الوزير إلى مدينة القدس المحتلة لأداء الصلاة في المسجد الأقصى ثم يعود إلى رام الله للقاء الرئيس الفلسطيني محمود عباس.

وتتضمن الزيارة توقيع مذكرة تفاهم مشتركة لتطوير العلاقات والمشاورات السياسية بين البلدين.

وتحظى الزيارة التي تستغرق يوما واحدا بأهمية خاصة لدى الجانب الفلسطيني كونها الأولى من نوعها لمسؤول كويتي منذ إقامة السلطة الفلسطينية وتحسن العلاقة بين الجانبين بعد ما شابها من توتر بعد الاجتياح العراقي للكويت. 

وقال وكيل وزارة الخارجية الفلسطيني تيسير جرادات إن الزيارة مؤشر على تعزيز العلاقة بعد فتور طويل، مشيرا إلى عودة العلاقة إلى طبيعها قبل سنوات وافتتاح سفارة فلسطينية في الكويت.

وأوضح أن الخارجية الفلسطينية ترحب بمثل هذه الزيارة وتشجع عليها، أسوة بتشجيعها زيارات الوفود الثقافية والرياضية وغيرها.

وأضاف في حديثه للجزيرة نت أن الزيارة شاملة، وكافة القضايا مطروحة للبحث، مؤكدا تشكيل لجنة مشتركة يرأسها وزيرا خارجية البلدين تتعلق بالمشاورات السياسية والتعاون بين البلدين في كافة القضايا.

وشهد أبريل/نيسان العام الماضي افتتاح سفارة فلسطين بالكويت بعد أكثر من 22 عاما من قطع العلاقات بسبب المساندة الفلسطينية للعراق إثر غزوه الكويت عام 1990.

وفي ديسمبر/كانون الأول 2004 قدم عباس اعتذارا للكويت على الموقف الفلسطيني المساند للعراق.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

قرر الاتحاد البرلماني العربي في مؤتمره العشرين المنعقد يوم الأحد بالكويت تشكيل وفد لزيارة الدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن والاتحاد والبرلمان الأوروبيَّيْن والفاتيكان، لشرح الانتهاكات الإسرائيلية للمقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس، ودعا البرلمانات العربية للوقوف وقفة تضامنية صادقة مع مقاومة الفلسطينيين.

19/1/2014

دعت شخصيات فلسطينية -في ندوة نظمها الاتحاد الوطني لطلبة الكويت على هامش انطلاق فعاليات أسبوع الأقصى السابع- إلى إنقاذ وتحرير القدس من براثن الاحتلال، مشيرين إلى خيارات -غير الحرب- متاحة بأيدي الأنظمة لإنقاذ المدينة المقدسة.

5/5/2010

أعلنت مجموعة من الشباب الكويتي عن تأسيس رابطة “شباب كويتيون من أجل القدس” في خطوة يرى فيها مراقبون استمرارا لحالة التغير في موقف المجتمع الكويتي تجاه ملف القضية الفلسطينية والذي شابه الضعف والنظرة السلبية على خلفية الغزو العراقي للكويت.

8/10/2009

تمكن كويتيون من تحويل حلم شد الرحال للمسجد الأقصى إلى واقع عبر تبنيهم مشروعا أطلقوا عليه “مشروع شد الرحال للمسجد الأقصى المبارك” عبر توفير عشرات الحافلات لنقل المصلين للمسجد الأقصى من شتى مناطق فلسطين بصفة مجانية.

30/3/2010
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة