إطلاق صاروخين من جنوب لبنان على إسرائيل

لبنان 1600

سقط صاروخان أطلقا من جنوب لبنان صباح اليوم الجمعة في شمال إسرائيل دون التسبب في ضحايا أو أضرار، وفق مصادر إسرائيلية. يأتي ذلك في الوقت الذي تواصل فيه إسرائيل منذ أيام عملية عسكرية ضد حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في قطاع غزة أسفرت حتى الآن عن استشهاد العشرات.

وأفادت متحدثة باسم الجيش الإسرائيلي بأن صاروخا سقط في حقل، بينما أوضحت الإذاعة العامة الإسرائيلية أن صاروخي كاتيوشا سقطا في منطقة تقع إلى شمال كريات شمونة. وقالت الإذاعة إن أحد الصاروخين سقط على طريق كانت خالية من السيارات في حينها.

وفي هذا السياق ذكرت وكالة الأنباء اللبنانية الرسمية أن مجهولين أطلقوا عند الساعة السادسة والنصف من صباح اليوم صاروخين من خراج بلدة الماري قضاء حاصبيا (جنوب لبنان) تجاه الأراضي المحتلة.

وأشارت الوكالة إلى أن صاروخا آخر أطلق في ساعة مبكرة من فجر اليوم من منطقة عين عرب، لكنه انفجر في مكانه بسبب عطل تقني، وأوضحت أن القوى الأمنية والعسكرية اللبنانية تضرب طوقا أمنيا وتقوم بأعمال التفتيش عن مطلقي الصواريخ.

واستبعد مسؤولون عسكريون تحدثت إليهم الإذاعة العامة الإسرائيلية أن يكون حزب الله خلف عمليات إطلاق الصواريخ، معتبرين أن الحزب اللبناني "لا مصلحة له على الإطلاق في الدخول في مواجهة مع إسرائيل".

وأضافت الإذاعة "لا بد أنها منظمة فلسطينية صغيرة تريد إبداء تضامنها مع حماس التي يهاجمها الجيش الإسرائيلي في قطاع غزة".

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

رد المقاومة الفلسطينية على الغارات الإسرائيلية على غزة

أصيب أربعة إسرائيليين بصواريخ سقطت في بئر السبع صباح اليوم، كما قتل الخميس إسرائيلي وأصيب أربعة جنود في أسدود، وأدى رشق الصواريخ لإطلاق صافرات الإنذار في حيفا والنقب ليلا.

Published On 11/7/2014
M75 rocket launched from the coastal strip into Israel by militants of Ezz Al-Din Al Qassam militia, the military wing of Hamas movement, in Gaza City, 09 July 2014. Israel launched the military operation Protective Edge, which came in response to a renewed wave of rockets out of the Gaza Strip, for some of which Palestinian group Hamas has claimed responsibility. It is the first time since 2012 that Hamas has done so, claiming that intervening attacks were sent up by groups working outside its control.

بدأت حركة حماس استخدام الصواريخ في عام 2001، ويحمل الصاروخ رأسا متفجرا يحتوي على مادة “تي إن تي”، أما المادة الدافعة للصاروخ فهي مزيج من نيترات البوتاسيوم وسكر القصب.

Published On 10/7/2014
أبو عبيدة المتحدث باسم كتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)

وسعت المقاومة الفلسطينية من دائرة استهداف إسرائيل عن طريق إطلاق عدد من الصواريخ داخل العمق الإسرائيلي، وذلك بعد ساعات من اقتحام قاعدة زيكيم العسكرية الإسرائيلية على شواطئ عسقلان.

Published On 8/7/2014
المزيد من أزمات وقضايا
الأكثر قراءة