مركز الدوحة ينظم مؤتمرا للعلاقات العربية الأميركية

ينظم المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات بالدوحة منتصف الشهر الجاري مؤتمرا حول العلاقة بين العرب والولايات المتحدة تحت عنوان "العرب والولايات المتحدة الأميركية.. المصالح والمخاوف والاهتمامات في بيئة متغيرة".

ويناقش المؤتمر مختلف القضايا والإشكاليات التي تثير جدلا واهتماما لدى الجانبين العربي والأميركي في المجالات السياسية والاجتماعية والاقتصادية، يتناولها خمسون باحثا متخصصا في شؤون العلاقات العربية الأميركية من العرب والأميركيين.

ويهدف المؤتمر إلى تعميق البحث في العلاقات العربية الأميركية مع التركيز خاصة على التحولات التي طرأت على السياسات الأميركية في المنطقة العربية خلال العقد الأخير والموقف العربي منها.

وتتناول بعض أوراق البحث المقدمة في المؤتمر موقف الولايات المتحدة من الثورات العربية، ومسائل الأمن والطاقة، وحدود التوافق والاختلاف بين العرب والولايات المتحدة بشأن مختلف القضايا بما فيها المواقف من المتغيرات الإقليمية والدولية التي تؤثر مباشرة في مصالحهم وسياساتهم.

ويشارك في المؤتمر الذي يبدأ أعماله في 14 يونيو/حزيران نخبة من الباحثين وأساتذة الجامعات، في مقدمتهم مدير المركز عزمي بشارة والباحث فيه مروان قبلان والخبير المستقل ريتشارد ميرفي وغبراهيم شرقية من معهد بروكنغز وديفد أوتوي من مركز وودرو ويلسون.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

أكّد مشاركون في مؤتمر الوحدة الوطنية والعيش المشترك على أهمية الحوار لإحياء التواصل على المستوى السياسي في المنطقة العربية، وترسيخ قبول حقيقة تعدد وتنوع الأفكار والمعتقدات وحسن إدارة الاختلاف.

يناقش مؤتمر مراكز الأبحاث العربية بالدوحة مستجدات القضية الفلسطينية في ظل التحولات التي تشهدها المنطقة. وعلى مدى ثلاثة أيام، يقدم العديد من المفكرين والدبلوماسيين أوراقا تتعلق بالصراع مع إسرائيل، وأنماط تحولات حركات المقاومة، وإعادة هيكلة منظمة التحرير، والمصالحة الفلسطينية.

بدأ اليوم الثلاثاء مؤتمر الدوحة العاشر لحوار الأديان بعنوان "تجارب ناجحة في حوار الأديان" بمشاركة 75 دولة. ويناقش المؤتمر على مدى ثلاثة أيام سبل التقريب بين الأديان, وتحقيق التواصل, وحل النزاعات, وتطوير مناهج التعليم التي ترسخ التعايش السلمي وقبول الآخر.

دعا المشاركون في مؤتمر الدوحة الدولي العاشر لحوار الأديان الذي اختتم أعماله اليوم بالعاصمة القطرية إلى تبني الحوار في المناهج التعليمية بالتزامن مع الإعلان عن تنظيم مؤتمر "لحماية المجتمعات الدينية ورموزها المقدسة" يحدد تاريخه لاحقا.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة