سقوط قذيفة مصدرها سوريا في الجولان

جنود إسرائيليون في هضبة الجولان المحتلة (الفرنسية-أرشيف)
جنود إسرائيليون في هضبة الجولان المحتلة (الفرنسية-أرشيف)

أعلن الجيش الإسرائيلي الأربعاء أن قذيفة هاون أطلقت من الأراضي السورية سقطت في شمال هضبة الجولان المحتلة من دون أن تسفر عن إصابات أو أضرار.

وقالت متحدثة عسكرية إسرائيلية إن "المعلومات الأولية تفيد بأن خطأ حصل في عملية الإطلاق"، مشيرة إلى أنه إثر سقوط القذيفة تم "تفعيل" نظام "القبة الحديدية" المضاد للصواريخ والموجود في تلك المنطقة، من دون أن تعطي تفاصيل إضافية.

ويشهد الوضع على الحدود بين إسرائيل وسوريا توترا منذ اندلاع النزاع في سوريا عام 2011، لكن الحوادث اقتصرت على إطلاق نار من أسلحة خفيفة أو إطلاق قذائف هاون سقطت على مواقع للجيش الإسرائيلي رد عليها غالبا.

يشار إلى أن إسرائيل رسميا في حالة حرب مع سوريا، وتحتل منذ العام 1967 نحو 1200 كلم2 من هضبة الجولان التي ضمتها في خطوة لم يعترف بها المجتمع الدولي.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

أعلن الجيش الإسرائيلي اليوم جزءا من هضبة الجولان المحتلة منطقة عسكرية مغلقة خشية تجاوز المعارك في سوريا خط وقف إطلاق النار بين الجانبين.

أعلن الجيش النظامي السوري أن أحد جنوده قتل في الغارات التي شنها الطيران الإسرائيلي في الجولان، بعد يوم من تفجير استهدف دورية إسرائيلية أدى لإصابة خمسة بينهم ضابط.

سوريا مشهد يزداد قتامة وتعقيدا يوما بعد يوم، معارك كر وفر تدور رحاها على أكثر من جبهة بين جيش النظام السوري وقوات المعارضة وسط مراوحة ميدانية وسياسية تبقى أفق الأزمة مجهولا.

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة