أمير الكويت يزور طهران اليوم

من المقرر أن يبحث أمير الكويت بطهران العلاقات الثنائية والقضايا الإقليمية (الأوروبية-أرشيف)
من المقرر أن يبحث أمير الكويت بطهران العلاقات الثنائية والقضايا الإقليمية (الأوروبية-أرشيف)

يصل اليوم الأحد إلى طهران أمير الكويت صباح الأحمد الصباح في زيارة تستمر يومين، يلتقي خلالها الرئيس الإيراني حسن روحاني والمرشد الأعلى للبلاد علي خامنئي.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن الأمير سيبحث في إيران تطوير العلاقات الثنائية والقضايا الإقليمية، وعلى رأسها الأزمة السورية الراهنة، وينتظر أن يوقع الجانبان خمس مذكرات تفاهم وتعاون.

من جانبها، نقلت وكالة الأنباء الكويتية (كونا) تصريحات للسفير الإيراني لدى الكويت علي رضا عنايتي أن بلاده تعول كثيرا على زيارة أمير الكويت.

وقال السفير إن تلك الزيارة يمكن أن تساهم في "تعاضد وتكاتف دول المنطقة، لا سيما أن الأمير يترأس الدورة الحالية للمجلس الأعلى لدول مجلس التعاون والقمة العربية".

وأكد أن هذه الزيارة من شأنها أن تفتح صفحة جديدة في العلاقات الثنائية بين البلدين، معتبرا أن تحصين العلاقات بين البلدين سيرسم للمنطقة مستقبلا مشرقا يعلق الكل الآمال عليه، وفق تعبيره.

كما أشار إلى أنه من المقرر توقيع عدد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم بين البلدين.

وكانت إيران قد أعلنت عن هذه الزيارة في 20 مايو/أيار الماضي، وأنها جاءت بدعوة من الرئيس الإيراني روحاني.

وينظر إلى الكويت على أنها جسر محتمل بين إيران ودول الخليج العربي التي تبدي مخاوفها من البرنامج النووي الإيراني، والذي تقول طهران إن أغراضه سلمية، ولكن الغرب وإسرائيل يشكان في ذلك.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

اعترضت دول مجلس التعاون الخليجي على اقتراح قدمه مسؤول إيراني بادراج الأوضاع في سوريا والبحرين على جدول أعمال اللقاء المقبل لبلاده ومجموعة "5+1" حول الملف النووي الإيراني.

استنكر الأمين العام لـمجلس التعاون الخليجي عبد اللطيف الزياني تصريحات المرشد الأعلى للثورة الإسلامية في إيران علي خامنئي بشأن البحرين، واعتبرها "تدخلا سافرا" في شؤون هذه الدولة الخليجية، يتنافى مع مبادئ الدين الإسلامي الحنيف.

وصل وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف اليوم الأحد إلى الكويت في أول زيارة له إلى دول الخليج العربية منذ توليه مهامه بالحكومة في أغسطس/آب، وستشمل زيارته سلطنة عُمان، كما أفادت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية.

انطلقت مساء أمس الثلاثاء بالكويت القمة الخليجية الـ34 التي ستبحث على مدار يومين عددا من القضايا. ورغم ترحيب القادة الخليجيين باتفاق نووي إيران اتفقوا – فيما يبدو- على ألا يتطرقوا لعدد من القضايا الخلافية التي كانت مثار جدل قبل انطلاق قمتهم.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة