نعيم قاسم: لا خيار بسوريا سوى الأسد أو الأزمة

Lebanon's Hezbollah deputy leader Sheikh Naim Kassem speaks during an interview with Reuters at his office in Beirut's suburbs March 18, 2010. Violence could spread across the Middle East with Israel paying a "heavy price" if it launched military action against Iran, the deputy leader of Hezbollah said on Thursday. Picture taken March 18, 2010.
نعيم أكد أن الولايات المتحدة وحلفاءها "ليست لديهم سياسة متماسكة" للتعامل مع الوضع السوري (رويترز-أرشيف)

أكد نعيم قاسم نائب الأمين العام لـحزب الله اللبناني أن المعارضة السورية ومن يدعمها باتوا ملزمين بالقبول بترشح الرئيس الحالي بشار الأسد هذا العام لولاية رئاسية جديدة، مبينا أن الأسد يحتفظ بتأييد شعبي كبير بسوريا بعد ثلاث سنوات من اندلاع الصراع بالبلاد.

وأضاف نعيم أن أمام الجميع الآن خياران: إما القبول بحكم الأسد أو "إبقاء الأزمة مفتوحة. الخيار واضح إما التفاهم مع الرئيس الأسد للوصول إلى نتيجة، أو إبقاء الأزمة مفتوحة مع غلبة للرئيس الأسد في إدارة البلاد".

وذكر أن الولايات المتحدة وحلفاءها "ليست لديهم سياسة متماسكة" للتعامل مع الوضع السوري،  موضحا أن واشنطن حائرة "فهي من ناحية لا تريد للنظام أن يبقى، ومن ناحية أخرى ليست قادرة على ضبط المعارضة" التي تمثلها الدولة الإسلامية في العراق والشام وجبهة النصرة، على حد قوله.

وأشار إلى أن الخيار الذي ارتضته الولايات المتحدة هو "بقاء الوضع في سوريا في حالة استنزاف لمرحلة غير محددة، في انتظار تطورات يمكن أن تساعد على استشراف بعض الحلول".

وأعلن أن استمرار دعم بعض الدول الإقليمية والعربية للمعارضة -في ظل قناعة واشنطن بإبقاء الأزمة مفتوحة- "له علاقة بمحاولة الاستفادة من الوقت الضائع لعلهم ينتهزون فرصة تستطيع من خلالها المعارضة أن تحصل على شيء"، مؤكدا أن ذلك "مضيعة للوقت واستنزافا للشعب السوري".

واستبعد نعيم إيجاد حل للأزمة بسوريا دون اتفاق الأطراف الداخلية، مشيرا إلى أن وجود عناصر حزب الله بسوريا سيستمر، وشرح ذلك بقوله "إلى الآن نعتبر وجودنا في سوريا أمرا ضروريا وأساسيا"، قبل أن يضيف "أمّا متى يتغير هذا الظرف؟ فهذا أمر ميداني سياسي يتطلب قراءة ومراجعة في المستقبل من أجل أن نحدد صيغة أخرى إذا كنا سننتقل إليها".

وأشاد نائب الأمين العام لحزب الله بالجهود التي بذلت لمواجهة "الانتحاريين والسيارات المفخخة"، مؤكدا أن معركة يبرود كان لها دور كبير في ذلك، وذلك لأنها "كانت مركز الثقل في تصدير السيارات المفخخة بسبب المصانع المخصصة لهذا الأمر".

وبخصوص الصراع مع إسرائيل، قال نعيم إن الحزب يجب أن يكون "على جهوزية كاملة لنحرر في الوقت المناسب وندافع في الوقت المناسب ونردع في الوقت المناسب، ونبقي المعادلة مع إسرائيل قائمة حتى لا تتجاوز حدودها، وهذا أمر حاصل حاليا".

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

Lebanese army soldiers inspect a burned car at the site of an explosion next to Imam Ali mosque in Al Nabi Uthman town near the Syrian border, Lebanon, 16 March 2014. A suicide bomber blew himself up in Al Nabi Uthman in the country's north-east, killing two people and wounding at least 11, initial reports say. The Al-Qaeda linked Al Nusra Front in Lebanon claimed responsibility for the Al Nabi Uthman attack.

أفاد مراسل الجزيرة أن الجيش اللبناني فجّر سيارة مفخخة في محيط رأس بعلبك شرق لبنان، فيما قتل أربعة أشخاص بينهم مسؤول في حزب الله في انفجار مفخخة في سهل البقاع.

Published On 17/3/2014
المعارضة السورية تسيطر على مطار دير الزور

قال ناشطون إن مقاتلي المعارضة قتلوا عشرات من مقاتلي حزب الله اللبناني بمحيط مدينة يبرود شمال دمشق. واستولت المعارضة على مواقع بدير الزور, بينما تحدثت دمشق عن تقدم قواتها بحمص.

Published On 8/3/2014
المعارضة السورية تسيطر على مواقع لتنظيم الدولة الإسلامية

تبنى تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام إطلاق صواريخ كاتيوشا على منطقة اللبوة شمال شرق لبنان ردا على مشاركة حزب الله في معارك يبرود بسوريا إلى جانب قوات بشار الأسد.

Published On 4/3/2014
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة