إيران: دعمنا أسهم في بقاء الأسد بالسلطة

قائد الحرس الثوري الايراني علي حاجي زاده
علي حاجي زاده قال إن تدخل إيران أفشل مساعي 86 دولة تدخلت لإسقاط الأسد (الجزيرة)
قال قائد القوة الجوية في الحرس الثوري الإيراني علي حاجي زاده إن بقاء الرئيس السوري بشار الأسد في السلطة وعدم سقوط نظامه يعود في جزء كبير منه إلى رغبة إيران في استمراره.

وأوضح حاجي زاده في تصريحات لوكالة أنباء فارس الإيرانية أن 86 بلدا في العالم تدخلت لإسقاط النظام السوري لكنّ إيران لم تقبل ذلك، وهو ما أفشل مساعي تلك الدول.

وأشار إلى أنّ الأميركيين اعترفوا علناً بخسارة المعركة في سوريا، وقال إن الأوضاع تغيّرت كثيرا.

في المقابل، قال عضو مجلس الشعب السوري شريف شحادة إن الأسد يستمد شرعيته من الشعب السوري وصمود الجيش، ورفض في اتصال بالجزيرة أن يتم نسب استمرار الأسد في السلطة إلى الدعم الذي قدمته إيران أو حزب الله اللبناني.

وأوضح أن دمشق تتعامل باحترام مع كل الدول التي ساعدتها وتقدر الجهود التي بذلتها كل من روسيا والصين "ولا تبخس لأحد حقه".

وأسهم الدعم الذي تحصل عليه دمشق من طهران وموسكو وأطراف أخرى في تمكينها من استعادة السيطرة على عدد من المناطق، وخاصة تلك الواقعة على حدود لبنان، وبثّ ناشطون مرارا صورا لمن قالوا إنهم مقاتلون من أطراف أجنبية يحاربون في صفوف النظام السوري.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

Iran's Supreme National Security Council, Ali Shamkhani, right, shakes hands with U.N.-Arab League mediator Lakhdar Brahimi under the portraits of late Iranian revolutionary founder Ayatollah Khomeini, top left, and supreme leader Ayatollah Ali Khamenei at the start of their meeting in Tehran, Iran, Sunday, March 16, 2014. Brahimi is on a trip to speak with top officials in Iran, a major backer of Syrian President Bashar Assad. An unidentified interpreter stands at left. (AP Photo/Vahid Salemi)

التقى المبعوث الدولي الأخضر الإبراهيمي أثناء زيارته طهران مع وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف للتباحث بشأن الأزمة السورية، تزامنا مع تعيين أميركا دانيال روبنشتاين مبعوثا خاصا لدمشق.

Published On 17/3/2014
قال وزير الخارجية القطري خالد العطية إن الجميع متفقون على أن حل الأزمة في سوريا سياسي

قال وزير الخارجية القطري خالد العطية خلال زيارته طهران إن بلاده وإيران متفقتان على أن الحل السياسي هو السبيل للخروج من الأزمة في سوريا والتي تقترب من دخول عامها الثالث.

Published On 26/2/2014
In this Sept. 22, 2011 photo, members of Iran's Revolutionary Guard march in front of the mausoleum of the late Iranian revolutionary founder Ayatollah Khomeini, just outside Tehran, Iran, during armed an forces parade marking the 31st anniversary of the start of the Iraq-Iran war. Among the many mysteries inside Iran's ruling hierarchy, the Quds Force, which sits atop the vast military and industrial network of the Revolutionary Guard, has a special place in the shadows

قالت مصادر إن إيران عززت من دعمها العسكري للنظام السوري خلال الأشهر الأخيرة، وبينما أكدت تلك المصادر أن الإيرانيين لا يشاركون في القتال مشاركة مباشرة في سوريا، تنعكس جهود الدعم الأخرى على المعطيات الميدانية بجبهات القتال بين النظام ومسلحي المعارضة.

Published On 21/2/2014
المزيد من أزمات
الأكثر قراءة