البارزاني يتهم حكومة المالكي ويهدد بالتصعيد

f_Standing next to the Kurdish flag, Kurdish leader Massoud Barzani takes
البارزاني قال إن المشكلة بين بغداد وأربيل تكمن في محاولة كسر هيبة الأكراد (الفرنسية)
undefined
هدد رئيس إقليم كردستان العراق مسعود البارزاني باتخاذ موقف حاسم إن استمرت الحكومة العراقية الاتحادية في موقفها إزاء الإقليم، متهما إياها "باستغلال قوت الناس كورقة ضغط" بعد قطعها رواتب الموظفين في الإقليم حسب السلطات هناك.
 
وقال البارزاني في كلمة له خلال مشاركته اليوم الخميس في مراسيم استقبال رفات 93 من مواطني منطقة بارزان والتي عثر عليها في صحراء محافظة السماوة العراقية جنوب غربي البلاد، إن المشكلة بين أربيل وبغداد ليست النفط أو الموازنة، وإنما تتمثل في محاولة كسر هيبة الأكراد.

وأوضح أن إقليم كردستان بصدد إعادة النظر في العلاقة مع بغداد لأن الأكراد لن يستطيعوا العيش تحت التهديد ولن يتنازلوا عن حريتهم، وقال "لقد تحدثت في الفترة المنصرمة مع جميع الأطراف الكردية، وقلت لهم إنه لا يمكن الاستمرار مع بغداد بهذا الشكل لأننا لا يمكننا العيش تحت التهديد المستمر، وعليهم ألا يتصوروا أنه باستطاعتهم أن يظلموا الشعب الكردي لأننا لم نتعلم العيش تحت الظلم".

وأكد البارزاني أنه سيتخذ إجراءات لا تتوقعها بغداد إن استمرت الحكومة الاتحادية برئاسة نوري المالكي في موقفها إزاء الإقليم، وقال "إذا كانت سلطات بغداد تفكر في استخدام قطع الميزانية ورواتب الموظفين ورقة ضغط ضد الإقليم، فأنا أقول -وليس من منطق التهديد ولكن أقولها بكل يقين- إنه سيكون لنا موقف لن يكون في بالهم ولن يتوقعوه، وسوف يرون".

ودعا رئيس إقليم كردستان إلى أن يكون العراق لكافة المكونات العراقية، وأن يتمتع كل العراقيين بمستقبل مشرق.

يذكر أن العديد من القضايا الخلافية ما زالت قائمة بين الحكومة الاتحادية وحكومة إقليم كردستان وخاصة حول الموازنة والملف النفطي، واستحقاقات الشركات النفطية العاملة في الإقليم، ورواتب البشمركة وموظفي الإقليم.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

epa03188343 Turkish Prime Minister Recep Tayyip Erdogan (R) and Kurdistan Region President Massoud Barzani shake hands before their meeting in Istanbul, Turkey 19 April 2012. Barzani is in Turkey for a two day visit. EPA/POOL

اعتبر مراقبون أتراك وأكراد زيارة زعيم الحزب الديمقراطي الكردستاني العراقي مسعود البارزاني إلى تركيا السبت الماضي “تاريخية” ورأوا فيها “بداية النهاية لاستغلال القضية الكردية لتذكية الصراعات في المنطقة”.

Published On 20/11/2013
IRAQ : Sarbast Mustafa, Head of the Independent High Electoral Commission of Iraq (IHEC) announces the final results of the legislative elections of the autonomous Kurdish region's parliamentary polls, in the capital of the region Arbil, on October 2, 2013. Iraqi President Jalal Talabani's party placed third behind an opposition movement in the polls, shaking a decades-long duopoly on power, according to final results. AFP PHOTO

أعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات العراقية النتائج النهائية لانتخابات برلمان إقليم كردستان العراق التي أجريت الشهر الماضي بتقدم الحزب الديمقراطي الكردستاني بـ38 مقعدا، تلاه حركة التغيير (غوران) بواقع 24 مقعدا، ثم حزب الاتحاد الوطني الكردستاني ثالثا بحصوله على 18 مقعدا.

Published On 2/10/2013
epa03146147 Kurdistan Region president Massoud Barzani delivers a speech during the second conference of the Kurdistan Democratic Youth Union to mark the 21st anniversary of Kurdistan Uprising in Erbil, north of Iraq, 15 March 2012. Iraq witnessed in 1991 a popular uprising against the former Iraqi regime. EPA/KAMAL AKRAYI

هدد رئيس إقليم كردستان العراق مسعود البارزاني بالتدخل لحماية المدنيين الأكراد في شمال سوريا مما أسماها مخاطر الإرهاب المتربصة بهم في هذه المناطق التي وصفها بـ”كردستان الغربية”.

Published On 10/8/2013
epa01025384 A handout picture supplied by the Iraqi prime minister's office shows Kurdish regional president Massud Barzani (L) welcome Iraqi Prime Minister Nouri al-Maliki (R) at Erbil International Airport, northern Iraq, on 31 May 2007. The Iraqi premier is on a visit to the Kurdish region in Iraq. EPA/IRAQI PRIME MINISTER OFFICE/HANDOUT EDITORIAL USE ONLY

اتفق رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي مع رئيس إقليم كردستان العراق مسعود البارزاني الذي يزور بغداد للمرة الأولى منذ نحو ثلاث سنوات، على العمل لحل الخلافات بين الجانبين.

Published On 7/7/2013
المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة