محكمة إسرائيلية تقضي بسجن رائد صلاح

قضت محكمة إسرائيلية بعد ظهر اليوم الثلاثاء حكما بالسجن الفعلي على رئيس الحركة الإسلامية داخل الخط الأخضر الشيخ رائد صلاح مدة ثمانية أشهر، وثمانية أشهر أخرى مع وقف التنفيذ، بتهمة "التحريض على العنف".

وجاء هذا الحكم بعد إدانة الشيخ صلاح بتهمة التحريض على العنف أثناء خطبة ألقاها في القدس عام 2007، قال فيها إن الاحتلال الإسرائيلي للقدس والمسجد الأقصى سائر إلى زوال.

وقد أدانت محكمة "الصلح" بالقدس المحتلة صلاح بتهمة "التحريض على العنف" مطلع نوفمبر/تشرين الثاني الماضي في ذات الملف، ونطقت بالحكم بسجنه اليوم.

وقال طاقم الدفاع عن الشيخ إن الحكم بالسَّجن للأشهر الثمانية الأولى لن يـُنفـَّذ على الفور، وإنه يدرس إمكان استئناف الحكم.

وأشار مراسل الجزيرة محمد محسن وتد إلى أن الحركة الإسلامية عقدت مؤتمرا صحفيا خارج قاعة المحكمة للإعلان عن الخطوات المستقبلية، خاصة وأنه لم يحدد بعد موعد تنفيذ الحكم، كما سيقدم محامو الدفاع استئنافا على القرار.

يُذكر أن محكمة "الصلح" بالقدس أدانت أوائل نوفمبر/تشرين الثاني الماضي الشيخ صلاح بتهمة "التحريض على العنف" وفق المحكمة والنيابة العامة، في الملف المعروف باسم ملف "خطبة واد الجوز" من أحداث الجمعة في 16 فبراير/شباط 2007 على خلفية جريمة الاحتلال بهدم جزء من المسجد الأقصى، طريق باب المغاربة بالسادس من فبراير/شباط 2007.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

كسب الشيخ رائد صلاح زعيم الحركة الإسلامية في فلسطين 48 دعوى قضائية أمام المحكمة العليا في لندن أجازت له المطالبة بتعويضات، بعد أن اعتبر القاضي أن اعتقاله بناء على أوامر وزيرة الداخلية البريطانية تريزا ماي كان "غير قانوني".

برأت محكمة "الصلح" الإسرائيلية ساحة رئيس الحركة الإسلامية في إسرائيل الشيخ رائد صلاح من تهمتي "عرقلة عمل شرطي" و"انتهاك أمر قانوني".

اعتبر رئيس الحركة الإسلامية رائد صلاح قضية ترحيله في بريطانيا جزءا من محاولة التشهير بحقه وبحق القضية التي حملها معه لشرح أبعادها، مشيرا إلى أنه لم يخض هذه المعركة من أجله، بل من أجل كل من تعرض للتشهير بسبب القضية.

يترقب مركز ميزان لحقوق الإنسان قرار المحكمة الإدارية بالقدس لتحديد موعد للتداول بالالتماس الذي تقدم به المحامي محمد اغبارية لاستصدار أمر احترازي يلزم المستشار القضائي يهودا فاينشتين بالكشف عن الوثائق التي تشير إلى أن "الشاباك" خطط لاغتيال الشيخ رائد صلاح.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة