استقالة الحكومة المصرية برئاسة الببلاوي


قدمت الحكومة المصرية المؤقتة برئاسة حازم الببلاوي استقالتها اليوم إلى الرئيس عدلي منصور على خلفية الاضرابات القطاعية الواسعة التي تشهدها البلاد في الآونة الأخيرة. 

وقال مدير مكتب الجزيرة في القاهرة عبد  الفتاح فايد إن استقالة الحكومة جاءت بعد اجتماع طارئ لمناقشة الإضرابات العمالية.

وأضاف أن الإضرابات التي شملت الأطباء والصيادلة والشهر العقاري بدأت تستفز الشارع المصري ضد حكومة الببلاوي.

وفي كلمة له قال رئيس الوزراء المستقيل إن الدولة معرضة لأخطار كبيرة والوقت الحالي غير مناسب للمطالب الفئوية.

وأضاف أن حكومته بذلت كل جهد لإخراج مصر من النفق الضيق الذي كانت تعيش فيه سواء من الناحية الأمنية والسياسية، لكنه أشار إلى أن هذا لا يمنع من وجود اختلالات ومواجهة شرسة مع طرف لا يريد لهذا البلد الخير، على حد تعبيره.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

أعلن رئيس الوزراء المصري حازم الببلاوي اليوم الخميس أنه يؤيد ترشح وزير الدفاع الفريق أول عبد الفتاح السيسي لانتخابات الرئاسة التي قد تجرى في مارس/آذار أو أبريل/نيسان المقبلين.

وافق رئيس مجلس الوزراء المصري حازم الببلاوي على قبول الاستقالة التي قدمها نائبه وزير التعاون الدولي زياد أحمد بهاء الدين قبل بضعة أيام، في حين دعت عدة أحزاب الرئاسة إلى حوار بشأن القوانين التي تتعلق بالانتخابات.

رجح وزير المالية المصري سمير رضوان أن ينخفض معدل نمو اقتصاد بلاده هذا العام إلى 3% فقط إذا استمرت الاحتجاجات المطلبية التي تفجرت عقب الثورة, وحذر في الوقت نفسه من زيادة العجز في الموازنة.

تعهد رئيس الوزراء المصري عصام شرف أمس بمحاربة الفساد استجابة لضغوط شعبية للإسراع بالتحقيق مع متهمين من نظام الرئيس المخلوع حسني مبارك. ودافع أيضا عن مسودة قانون يحظر الإضرابات، ونفى انتقادات من منظمات لحقوق الإنسان بأن القانون يقيد حرية التعبير وحق الاحتجاج.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة