"أنصار بيت المقدس" تتوعد السياح بمصر

حذرت جماعة "أنصار بيت المقدس" السياح في مصر من البقاء بالبلاد بعد يوم الخميس المقبل، وهددت باستهدافهم بعد انتهاء هذه المهلة، بينما توالت ردود الفعل المنددة بتفجير يوم الأحد الماضي الذي استهدف حافلة سياحية في طابا جنوب سيناء.

تحذير جماعة "أنصار بيت المقدس" جاء خلال حساب تابع لها على موقع تويتر بعد يوم من إعلانها المسؤولية عن تفجير الحافلة السياحية في طابا الذي أسفر عن مقتل أربعة أشخاص منهم ثلاثة سياح من كوريا الجنوبية وإصابة أكثر من عشرين آخرين بجروح.

تنديد بالتفجير
وأثارت هذه العملية ردود فعل عربية ودولية منددة، فقد أدان الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي التفجير، معتبرا العملية تهدف إلى ضرب السياحة المصرية، وتقويض فرص تعافي الاقتصاد المصري.

وأضاف العربي "أن مثل هذه الأعمال الإجرامية لن تمس عزيمة الشعب المصري في مكافحة الإرهاب بكافة صوره وأشكاله".

كما عبر الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون عن إدانته الشديدة للتفجبر، داعياً إلى العمل على جلب المسؤولين عنه أمام العدالة.

بدورها أدانت مسؤولة السياسية الخارجية بالاتحاد الأوروبي كاثرين آشتون الهجوم على الحافلة السياحية وجددت التزام الاتحاد بدعم الاستقرار والأمن في مصر للوصول إلى الديمقراطية المستدامة وحياة أفضل للمصريين، بحسب قولها.

كما صدر موقف التنديد بعملية التفجير عن كل من روسيا والولايات المتحدة.

وأدانت جماعة الإخوان المسلمين أيضا التفجير ووصفته بالجبان، وعبرت عن تعازيها القلبية لأسر الضحايا وجميع المتضررين من هذا الهجوم.

وذكرت الجماعة في بيان حصلت الجزيرة نت على نسخة منه أن الحادث يمثل دليلا جديدا على فشل السلطات في حماية السياح والمواطنين على حد سواء.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

تبنت جماعة "أنصار بيت المقدس" اليوم السبت استهداف منتجع إيلات الإسرائيلي على البحر الأحمر بصاروخ أمس الجمعة. وكان هذا التنظيم -الذي تقول مصر وإسرائيل إنه ينشط في شبه جزيرة سيناء- قد تبنى في السابق هجمات على مواقع أمنية وعسكرية بمصر.

أعلنت جماعة أنصار بيت المقدس مسؤوليتها عن اغتيال مسؤول كبير بوزارة الداخلية المصرية لدى مغادرته منزله في منطقة الهرم بالجيزة صباح الثلاثاء، في حين قتل شرطي وأصيب آخران في هجوم على القوة الأمنية التي تتولى تأمين كنيسة بمدينة 6 أكتوبر.

أعلنت جماعة "أنصار بيت المقدس" مسؤوليتها عن إسقاط مروحية تابعة للجيش المصري في سيناء السبت، وهو الحادث الذي أسفر عن مقتل طاقمها. وفي الأثناء أعلن المتحدث العسكري مقتل ثلاثة جنود وإصابة 11 آخرين بهجوم على حافلة وسط سيناء الأحد.

تبنت جماعة "أنصار بيت المقدس" الأربعاء التفجير الذي استهدف مديرية أمن الدقهلية بمدينة المنصورة في مصر أمس الأول، وأدى إلى سقوط 16 قتيلا ونحو 140 جريحا، وذلك بعدما أعلنت مصادر أمنية اعتقال مشتبه فيه بالتورط في التفجير، ينتمي لجماعة الإخوان المسلمين.

المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة