إعلان تشكيل الحكومة الجديدة بموريتانيا

أحمد الأمين-نواكشوط

أعلن اليوم الأربعاء رسميا عن تشكيل الحكومة الجديدة في موريتانيا برئاسة مولاي ولد محمد لغظف ومشاركة بعض أحزاب الموالاة الداعمة للرئيس محمد ولد عبد العزيز.

وتكونت الحكومة من 25 حقيبة وزارية، واحتفظ 14 عضوا من الحكومة السابقة بعضوية الحكومة الجديدة، من بينهم وزراء الخارجية والداخلية والعدل والاقتصاد والمالية.

وضمت الحكومة وجوها جديدة من أبرزها رئيسة حزب الاتحاد من أجل الديمقراطية والتقدم الناها بنت مكناس التي تولت الخارجية عام 2009 في عهد الرئيس الحالي، وسيدي محمد ولد محم الذي يعتبر من أبرز البرلمانيين الذين تحركوا ضد الرئيس السابق سيدي ولد الشيخ عبد الله ومهدوا لانقلاب الرئيس الحالي عليه 2008.

يشار إلى أن رئيس الوزراء ولد محمد لغظف كُلف بتشكيل الحكومة الجديدة بعد أن قدم استقالة حكومته السابقة إلى الرئيس ولد عبد العزيز بُعيد انعقاد أولى جلسات البرلمان المنتخب حديثا عبر انتخابات فاز فيها حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم بأغلبية مقاعد البرلمان، إذ حصل على 74 مقعدا، وله مع حلفائه في أحزاب الأغلبية 110 مقاعد من مجموع 147 هي عدد مقاعد البرلمان.

وكان ولد محمد لغظف قد تولى رئاسة الوزراء عام 2008 في أعقاب الانقلاب العسكري الذي قاده الرئيس الحالي محمد ولد عبد العزيز، وبقي في منصبه بعد فوز الأخير في انتخابات الرئاسة عام 2009، ووقف مع الرئيس الحالي في جميع حملاته الانتخابية.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

أعاد الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز تكليف الوزير الأول المستقيل مولاي ولد محمد لغظف بتشكيل الحكومة الجديدة، إثر استقالة الحكومة بعد اكتمال انتخاب البرلمان وحصول الحزب الحاكم على أغلبية مقاعده.

أفاد مراسل الجزيرة في موريتانيا بأن رئيس الوزراء مولاي ولد محمد لغظف قدم استقالة حكومته إلى الرئيس محمد ولد عبد العزيز الأحد بعيد انعقاد أولى جلسات البرلمان المنتخب حديثا. ومن المتوقع أن يكلف لغظف بتشكيل حكومة جديدة.

انتخبت الجمعية الوطنية الموريتانية الجديدة اليوم الأربعاء النائب محمد ولد ابيليل من حزب الاتحاد من أجل الجمهورية رئيسا في أولى جلسات دورته الاستثنائية التي تدوم شهرا كاملا، ويناقش فيها مجموعة من القوانين، من أبرزها قانون الموازنة المالية لسنة 2014.

أعلن في موريتانيا فوز الحزب الحاكم بأغلبية مقاعد البرلمان والمجالس المحلية، وحصول حزبي التجمع الوطني للإصلاح والتنمية والوئام الديمقراطي المعارضين على مقاعد جديدة، وذلك بعد اكتمال فرز الأصوات في الجولة الثانية من الانتخابات.

المزيد من أنظمة حكم
الأكثر قراءة