إقالة إعلامي فلسطيني لانتقاده استضافة عكاشة

أحمد زكي في مقابلة سابقة مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس (فيسبوك)
أحمد زكي في مقابلة سابقة مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس (فيسبوك)

ميرفت صادق-رام الله

قال مدير الأخبار بتلفزيون فلسطين أحمد زكي إنه تلقى بلاغا بإقالته على خلفية انتقاده استضافة الإعلامي المصري توفيق عكاشة "الذي هاجم الفلسطينيين ودعا لإبادتهم"، حسب قوله.

واعتبر المسؤول في تلفزيون فلسطين التابع للسلطة الفلسطينية أن إقالته -التي أُبلغ بها شفهيا- جاءت بعد "موجة تحريض كبيرة" ممن وصفهم بـ"كتائب عكاشة" ضده شخصيا. 

وأكد أن إقالته جاءت بناء على رغبة الرئيس محمود عباس، وأن السبب يكمن في موقفه الرافض لاستضافة مدير قناة الفراعين المصرية توفيق عكاشة على شاشة تلفزيون فلسطين يوم 24 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي. 

وأثار اللقاء الذي أجرته الإعلامية الفلسطينية أميرة حنانيا مع عكاشة ضمن برنامج "حال السياسة" انتقادات فلسطينية شعبية وفصائلية بسبب مواقف سابقة لعكاشة دعا فيها لضرب الفلسطينيين في غزة أثناء العدوان الإسرائيلي الصيف الماضي. 

‪قناة عودة أنتجت مقابلة مع عكاشة‬ (يسار)(وكالات)

"هرطقات" عكاشة
وكان زكي قد دعا عبر فيسبوك الإعلام الفلسطيني بعد بث المقابلة إلى تناول انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي في القدس والأراضي الفلسطينية بدل استضافة عكاشة. وقال إن "قضية شعبي أعلى وأكبر من هرطقاته". 

وقال للجزيرة نت "أنا مقتنع بموقفي، لأن عكاشة عميل لإسرائيل ودعا إلى قتل شعبي والعمالة لا تغتفر".

وقال زكي "إن ما كتبته كان يعبر عن رأي مواطن فلسطيني عادي، لكن إقالتي بناء على هذا الرأي يعني أن سقف الحريات في فلسطين منخفض". 

وجاءت مقابلة توفيق عكاشة على تلفزيون فلسطين بعد رسالة شكر تلقاها الأخير من الرئيس عباس على خلفية تبني قناته حملة لحث العرب والمسلمين على زيارة القدس.  

وشدد على أن موقفه جاء "دفاعا عن تلفزيون فلسطين الذي تعرض بعد بث مقابلة عكاشة لهجمة كبيرة وانتقادات حادة، رغم أنه ليس منتج هذه المقابلة بل هي من إنتاج قناة عودة التابعة لحركة (التحرير الوطني) فتح". 

وحاولت الجزيرة نت التواصل مع وزارة الإعلام الفلسطينية والهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون، لكن لم يتسن لها الحصول على تعقيب من مصدر رسمي حول أسباب إقالة مسؤول الأخبار.

كما فضل المشرف العام على قناة عودة المقربة من حركة فتح أحمد عساف عدم التعليق على الإقالة وعلى دواعي استضافة الإعلامي المصري توفيق عكاشة التي أثارت جدلا في الأسبوعين الماضيين. 

ويعمل زكي في مجال الإعلام منذ الانتفاضة الفلسطينية الأولى عام 1987، كما أنه من مؤسسي هيئة الإذاعة والتلفزيون مع إنشاء السلطة الفلسطينية عام 1994. 

وعين عام 2011 مديرا عاما لإذاعة صوت فلسطين لمدة عام ونصف، ثم انتقل لتسلم منصب مدير الأخبار في تلفزيون فلسطين حتى إقالته الأربعاء.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

قررت محكمة القضاء الإداري في مصر تأجيل الدعاوى التي رفعها عدد من المحامين للمطالبة بحل جماعة الإخوان المسلمين. وأجلت كذلك محاكمة مالك قناة "الفراعين" توفيق عكاشة المتهم بإهدار دم الرئيس محمد مرسي.

أحالت النيابة العامة المصرية المرشح الخاسر في انتخابات رئاسة مصر أحمد شفيق إلى محاكمة غيابية جديدة بقضايا تتعلق بارتكاب وقائع فساد مالي وإداري. يأتي ذلك في وقت أعلن فيه شفيق، اليوم الأحد، أنه يعتزم العودة لمصر. كما اعتقلت الشرطة المذيع توفيق عكاشة.

أصدرت محكمة في سوهاج بجنوب مصر حكما على الإعلامي توفيق عكاشة بالحبس أربعة أشهر، بعد إدانته بإهانة الرئيس المصري محمد مرسي، وجاء الحكم إثر شكوى تقدم بها نائب سابق ضد عكاشة الذي يحاكم أيضا في القاهرة بتهمة التحريض على قتل مرسي.

انتقدت منظمة "مراسلون بلا حدود" الحكم الصادر بحبس الإعلامي المصري توفيق عكاشة والقاضي بحبسه أربعة أشهر لإدانته بإهانة الرئيس المصري محمد مرسي، وهو الحكم الذي أصدرته محكمة إسنا الجزئية يوم الاثنين.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة