قتلى في معارك عنيفة ونزوح للأهالي وسط اليمن

قتلى في اشتباكات بمنطقة خبزة وسط اليمن
تجدد المواجهات في "خبزة" جاء إثر فشل وساطة لوقف المعارك (الجزيرة)

أفاد مراسل الجزيرة أن  13 شخصا على الأقل قتلوا مساء الأربعاء في المعارك بين الحوثيين من جهة، وعناصرَ من القاعدة والقبائلِ في مدينة رداع وسطَ اليمن.

وتقول المصادر إنّ القصف العنيف مستمر على منطقة خُبْزَة، مما دفع بعدد كبير من الأهالي إلى النزوح.

وكانت الاشتباكات قد تجددت مع القصف في قرية "خبزة" بمحافظة البيضاء (وسط اليمنبين المسلحين الحوثيين وقبليين إثر فشل وساطة قبلية لوقف المواجهات.

وأفاد المراسل بمقتل شخصين وسقوط عشرات الجرحى جراء القصف، وبأن رجال القبائل رفضوا السماح للحوثيين بانتشال جثث أكثر من ثلاثين من مسلحيهم في خبزة.

وأضاف أن خبزة شهدت قصفا مدفعيا عنيفا صباح اليوم في ما بدا أنه تمهيد من الحوثيين لاقتحامها، حسب مدير مكتب الجزيرة سعيد ثابت الذي أشار أيضا إلى نزوح السكان منها.
 
وأضاف ثابت أن تجدد المواجهات في خبزة يأتي إثر فشل وساطة لوقف المعارك، موضحا أن قبائل المنطقة تتهم الحوثيين بعدم الالتزام بتفاهمات سابقة.

القاعدة تتبنى
من جهته، قال تنظيم أنصار الشريعة التابع لتنظيم القاعدة إنه قتل العشرات من الحوثيين بتفجير سيارة مفخخة في مدينة رداع، موضحا في بيان له بموقعه على تويتر -نقلته وكالة الأناضول- أن التفجير وقع في مقر لجماعة الحوثي بجوار منزل القيادي في الجماعة محمد العيوي.

ووصف سكانٌ الانفجار بأنه الأعنف منذ دخول الحوثيين المدينة ضمن توسعهم في وسط وغرب البلاد بعد سيطرتهم على صنعاء يوم 21 سبتمبر/أيلول الماضي.

وكانت رداع شهدت الأسبوعين الماضيين قتالا ضاريا بين الحوثيين من جهة، ومسلحي القبائل ومسلحي تنظيم القاعدة من جهة أخرى.
 
وقتل عشرات الحوثيين في اشتباكات رداع وفي تفجيرات منفصلة بواسطة عبوات ناسفة، كما قتل مسلحون قبليون وقياديون في القاعدة بغارات نفذتها طائرات بلا طيار -يعتقد أنها أميركية- خلال المعارك.

اختطاف وقتلى
وفي تطور آخر في العاصمة صنعاء، قال مراسل الجزيرة إن مسلحين حوثيين اختطفوا نائب رئيس اتحاد كلية الطب بجامعة صنعاء.

وفي محافظة شبوة (جنوبا)، قتل سبعة أشخاص في غارة نفذتها طائرة بلا طيار على سيارة. وأفاد مراسل الجزيرة بأن السيارة أصيبت بصواريخ في الساعات الأولى من صباح اليوم قرب مدينة "عزّان"، مشيرا إلى أن بعض القتلى لم يعرف عنهم ارتباطهم  بتنظيم القاعدة في جزيرة العرب.

 
وطالب وزير الدفاع اليمني الجديد اللواء محمود الصبيحي أمس قوات الجيش باستعادة هيبة الدولة ومواجهة ما وصفها بـ"الجماعات الإرهابية والتخريبية"، وأكد الصبيحي أثناء اجتماعه بقادة من القوات المسلحة أمس أن الجيش سيستعيد دوره في حماية البلاد وحفظ الأمن.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

قتلى في اشتباكات بمنطقة خبزة وسط اليمن

قتل 11 مسلحا من جماعة الحوثي في هجومين لمسلحين قبليين بمنطقة رداع بمحافظة البيضاء وسط البلاد، في حين دارت اشتباكات بين مسلحين حوثيين ورجال أمن بمطار صنعاء أوقعت قتلى وجرحى.

Published On 11/11/2014
المزيد من أمن وطني وإقليمي
الأكثر قراءة