احتجاج غير مسبوق لقوات الشرطة بالجزائر

epa04446651 Algerian policemen march during a protest in Algiers, Algeria, 14 October 2014. According to media reports about 400 police officers demonstrated in Algiers demanding better working conditions, the creation of a union as well as the departure of General Abdelghani Hamel, appointed head of the national police in July 2010, on previous occasions the Government has supressed such protests as by law members of the security services are not allowed to protest. EPA/STR
عناصر شرطة يشاركون في مسيرة بالجزائر العاصمة للمطالبة بظروف عمل أفضل وإنشاء نقابة للدفاع عن حقوقهم (الأوروبية)

شارك نحو 300 ضابط شرطة اليوم في مسيرة بالجزائر العاصمة، في احتجاج علني غير مسبوق من جانب قوات الأمن، تعبيرا عن تضامنهم مع مظاهرة لمئات من زملائهم قرب بلدة غرداية الصحراوية الواقعة على بعد 600 كلم جنوب الجزائر، وذلك للتعبير عن مطالبهم فيما يخص صعوبة ظروف العمل، وقد شهدت المنطقة اشتباكات بين عرب وأمازيغ خلفت خسائر في الأرواح والممتلكات.

وانتظم الضباط، وهم من وحدة مكافحة الشغب، في مسيرة صامتة بزيهم الأزرق، وانطلقت من حي باب الزوار شرقي العاصمة وصولا إلى مقر رئاسة الوزراء، ولم ترفع أو تردد في المسيرة أي شعارات أو هتافات، كما رفض عناصر الشرطة الحديث إلى وسائل الإعلام.

وذكرت وكالة الأنباء الألمانية أن المحتجين رفضوا الحديث إلى محافظ العاصمة عبد القادر زوخ، وطالبوا بمقابلة وزير الداخلية الطيب بلعيز أو رئيس الوزراء عبد المالك سلال، كما طلبوا الترخيص لهم بإنشاء نقابة تدافع عن حقوقهم، وبرحيل المدير العام للأمن الوطني اللواء عبد الغني هامل.

‪السلطات الجزائرية قالت إن عناصر الشرطة خرجوا للتضامن مع زملائهم المعتدى عليهم بغرداية‬ (الأوروبية)‪السلطات الجزائرية قالت إن عناصر الشرطة خرجوا للتضامن مع زملائهم المعتدى عليهم بغرداية‬ (الأوروبية)

وأشارت وكالة الأنباء الجزائرية ووسائل إعلام محلية إلى أن أعمال شغب اندلعت أمس الاثنين بين عرب وأمازيغ في منطقة بريان شمال محافظة غرداية، حيث تراشق شبان من الطرفين بالحجارة والزجاجات الحارقة، وأشعلوا النيران في عدد من المتاجر.

وأسفرت الصدامات عن مقتل شابين واحتراق عدد من المحال التجارية، وقد حدثت أعمال العنف عقب وقفة احتجاجية للمطالبة بالإفراج عن موقوفين في أعمال عنف سابقة، وأدت الأحداث إلى جرح سبعة أفراد من الشرطة تدخلوا لوقف هذه المواجهات، حسبما نقلته وكالة الأناضول عن مصادر طبية محلية.

وأوضح مدير الاتصال بالمديرية العامة للأمن الوطني العميد أول جيلالي بودالية أن المحتجين في العاصمة يمثلون أفراد وحدتين من عناصر التدخل المقرر نشرها بولاية غرداية لتخلف الوحدات الموجودة حاليا بعين المكان.

وأضاف بودالية في تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية أن عناصر الشرطة عبرت من خلال مسيرتها عن "تضامنها ودعمها لزملائها بغرداية حتى توقف الاعتداءات ضد عناصر الأمن بهذه الولاية التي تشهد اشتباكات متكررة".

وقد انتقل في وقت سابق اليوم كل من وزير الداخلية والمدير العام للأمن إلى محافظة غرداية للحوار مع المحتجين، وحسب بيان لمديرية الأمن مساء الاثنين فإن المدير العام للأمن طمأن عناصر الشرطة بالتكفل بكل تساؤلاتهم. وحشدت السلطات الجزائرية منذ مارس/آذار الماضي نحو عشرة آلاف من الشرطة والدرك في مناطق حيوية في غرداية التي يقطنها أربعمائة ألف شخص، غير أن ذلك لم يحل دون وقوع اشتباكات.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

Algerian mourners carry the coffins of three members of the Chaamba community of Arab origin who were killed during sectarian clashes on March 17, 2014 in the town of Ghardaia, some 600 kilometres (370 miles) south of Algiers. The city of 90,000 inhabitants has been rocked since December by clashes between the Chaamba community of Arab origin and the majority Mozabites, indigenous Berbers belonging to the Ibadi Muslim sect. The latest violence erupted after hundreds of Mozabites who had fled during the initial unrest returned to their houses, to find many of them destroyed or badly damaged, according to various local sources. AFP PHOTO / FAROUK BATICHE

قتل شخصان أمس السبت إثر تجدد أعمال العنف المذهبية بين العرب المالكية والأمازيغ الإباضيين، في مدينة غرداية جنوبي الجزائر، بينما خرج عشرات من أهالي المنطقة للتظاهر تنديدا بتلك الأحداث.

Published On 13/4/2014
محافظة غرداية

وصل رئيس الوزراء الجزائري بالنيابة يوسف يوسفي ليل السبت الأحد إلى غرداية (ستمائة كلم جنوب الجزائر) بعد مقتل ثلاثة أشخاص مساء السبت في مواجهات مذهبية، وفق ما أفادته مصادر متطابقة.

Published On 16/3/2014
Algerian mourners carry the coffins of three members of the Chaamba community of Arab origin who were killed during sectarian clashes on March 17, 2014 in the town of Ghardaia, some 600 kilometres (370 miles) south of Algiers. The city of 90,000 inhabitants has been rocked since December by clashes between the Chaamba community of Arab origin and the majority Mozabites, indigenous Berbers belonging to the Ibadi Muslim sect. The latest violence erupted after hundreds of Mozabites who had fled during the initial unrest returned to their houses, to find many of them destroyed or badly damaged, according to various local sources. AFP PHOTO / FAROUK BATICHE

شيّع الآلاف عصر الاثنين في غرداية بجنوب الجزائر القتلى الثلاثة الذين سقطوا السبت في مواجهات مذهبية بين العرب المالكية والمزابيين (أمازيغ) الإباضيين.

Published On 17/3/2014
المزيد من حكومات
الأكثر قراءة