الاحتلال يهدم بنايات ويشن اعتقالات بالضفة

عوض الرجوب-الخليل

هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي منشأتين مدنيتين، وأخطرت ثماني منشآت أخرى بالهدم، كما اعتقلت 14 فلسطينيا من أنحاء مختلفة في الضفة الغربية.

ففي بلدة بيت عوا -جنوب غربي مدينة الخليل- هدمت قوات الاحتلال مخزنا بمساحة سبعمائة متر كان يستخدم لتخزين الأجهزة والأدوات الكهربائية.

وأثناء عملية الهدم -التي نفذتها آليات ثقيلة- اندلعت مواجهات بين المواطنين وقوات الاحتلال استخدمت الأخيرة فيها قنابل الغاز والقنابل الصوتية بكثافة، مما أوقع حالات اختناق بين المواطنين والصحفيين.

‪جيش الاحتلال استخدم الغاز المدمع بكثافة‬ (الجزيرة)

من جهته، أعلن مركز معلومات وادي حلوة بـالقدس أن قوات الاحتلال وزعت أمس ثمانية أوامر هدم في بلدة سلوان بحجة عدم الترخيص، موضحا أن الإخطارات طالت ثلاثة محلات تجارية، وملعبا رياضيا بمساحة 580 مترا وأربعة منازل سكنية، حسب مركز معلومات وادي حلوة.

من جانب آخر، اعتقلت قوات الاحتلال فجر اليوم 14 مواطنا من أنحاء مختلفة في الضفة الغربية، وداهمت منزل النائب عن حركة المقاومة الإسلامية (حماس) خالد يحيى بجنين، وأجرت فيه عمليات تفتيش.

ووفق مصادر فلسطينية، فإن من بين المعتقلين الواعظة ورود عورتاني من منطقة جنين، وثلاثة فلسطينيين اعتقلوا في بلدة حلحول بمحافظة الخليل، وخمسة من بلدتي رنتيس وبيتين بمحافظة رام الله.

وقال وزير الأسرى السابق وصفي قبها -في بيان تلقت الجزيرة نت نسخة منه- إن قوات كبيرة معززة بأكثر من عشر آليات عسكرية من قوات الاحتلال الإسرائيلي حاصرت منطقة الإسكان الفلسطيني في جنين، واعتقلت الواعظة عورتاني (47 عاما)، وصادرت وثائق عائلية وملفات تعود لزوجها المُتوفى المحامي فاضل بشناق.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

اعتقلت قوات الاحتلال فجر الخميس سبعة فلسطينيين بينهم وزير سابق، بينما أكدت الإذاعة الإسرائيلية تعرض دورية إسرائيلية لإطلاق نار من فلسطينيين بنابلس دون أن تقع إصابات. ومن جهة أخرى، قصفت طائرات إسرائيلية اليوم شرقي مدينة غزة وغربيها فأصابت خمسة فلسطينيين.

16/1/2014

انعكس تأثير مقاطعة الأسواق الأوروبية لمنتجات المستوطنات المقامة على الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967 سلبا على الاقتصاد الإسرائيلي برمته، وبرز تراجع مجمل صادرات الاستيطان الصناعية والتجارية عام 2013 بنحو 14%، بينما سجلت المنتجات الزراعية من الخضروات والفواكه تراجعا بحوالي 50%.

18/1/2014

استدعت شرطة الاحتلال الأحد الأسير المقدسي المُسن محمود دعاجنة المفرِج عنه أخيرا ضمن الدفعة الثالثة من الإفراجات المتفق عليها قبيل استئناف مفاوضات السلام، بحجة عدم دفع ضرائب للبلدية متراكمة عليه منذ ثلاثين عاما، وتم احتجازه إلى أن أطلق بكفالة مالية.

19/1/2014
المزيد من احتلال واستعمار
الأكثر قراءة