11 قتيلا ومظاهرات ضد الاستفتاء بمصر

قتل 11 شخصا اليوم الثلاثاء خلال فض قوات الأمن المصرية مظاهرات رافضة للاستفتاء على مشروع الدستور الجديد، وفق ما ذكرت مصادر طبية. وفي الأثناء قال مصدر أمني إن قوات الأمن ألقت القبض على 33 شخصا ينتمون لجماعة الإخوان المسلمين خلال محاولتهم تعطيل عملية الاستفتاء.

وقال طبيب بالمستشفى الميداني في سوهاج بالصعيد إن خمسة أشخاص قتلوا بالرصاص الحي والخرطوش الذي أطلقته قوات الأمن على مظاهرة سلمية رافضة للاستفتاء بمنطقة الزهراء, وأوضح أن من بين القتلى طفلا يبلغ 14 عاما.

وقد تظاهر معارضون للانقلاب العسكري في اليوم الأول من الاستفتاء الذي يتواصل غدا في ظل إجراءات أمنية مشددة بعد نشر مئات الآلاف من عناصر الجيش والشرطة لتأمين سير عملية الاقتراع.

للمزيد اضغط هنا للدخول إلى صفحة مصر

اشتباكات
واندلعت اشتباكات بين قوات الأمن ومتظاهرين كانوا يرفعون شعارات رافضة للانقلاب وعملية الاستفتاء، في عدة أحياء ومناطق بالقاهرة كان أبرزها في حلوان (جنوب العاصمة). كما شهدت محافظات أخرى كالجيزة والإسكندرية وبني سويف اشتباكات مماثلة.

ونظم طلاب جامعة الأزهر مظاهرة في شارع مصطفى النحاس الرئيسي بحي مدينة نصر (شرق القاهرة) كما اقتحمت قوات الشرطة جامعة المنصورة لقمع مظاهرات طلابية رافضة للاستفتاء، وفق ما ذكرت شبكة رصد الإخبارية.

كما خرجت مسيرات رافضة للاستفتاء في حي المهندسين بمحافظة الجيزة، وفي مدينة مغاغة بمحافظة المنيا (جنوب) وفي مدينة طنطا بمحافظة الغربية (في الدلتا) التي شهدت اعتداء قوات الأمن بالقنابل المدمعة وطلقات الخرطوش، وفق ما ذكر شهود عيان.

وفي الإسكندرية, حاولت الشرطة تفريق مظاهرة بمنطقة سيدي بشر باستخدام القنابل المدمعة. وقال الصحفي هاني سليمان للجزيرة إن الأمن انسحب بعدما فشل في تفريق المسيرة, مشيرا إلى أن المحتجين أكملوا المظاهرة.

وقد سيّر التحالف الوطني لدعم الشرعية اليوم الثلاثاء ما لا يقل عن 12 مظاهرة في الإسكندرية رغم الانتشار الأمني والعسكري الكثيف بشوارعها.

انفجار أمام محكمة شمال الجيزة الابتدائيةبلا خسائر بشرية (الفرنسية) 

اعتقالات
في غضون ذلك، قال مصدر أمني مسؤول بوزارة الداخلية إن قوات الأمن ألقت القبض على 33 شخصا ينتمون لجماعة الإخوان المسلمين خلال محاولتهم "إثارة أعمال شغب لتعطيل الاستفتاء".

وأضاف المصدر -في بيان الداخلية- أن المتابعات الأمنية لمجريات عملية الاستفتاء رصدت إقبالا كثيفا على اللجان، وقيام القوات المكلفة بتأمين اللجان والمواطنين بأداء دورها المنوط بها بكفاءة وبروح معنوية مرتفعة.

وشدد على استقرار الأوضاع الأمنية وهدوء الحالة باستثناء بعض محاولات عناصر جماعة الإخوان تعكير صفو عملية الاستفتاء "حيث تعاملت معها قوات الشرطة على الفور بقوة وحسم وتمكنت من إجهاضها".

انفجار
وقد انفجرت قنبلة صباح اليوم الثلاثاء جنوبي غربي القاهرة مع بدء التصويت في اليوم الأول من الاستفتاء على مشروع الدستور الجديد.

وقالت مصادر أمنية إن الانفجار وقع أمام محكمة شمال الجيزة الابتدائية في حي إمبابة دون أن يتسبب في إصابات, لكنه ألحق أضرارا بواجهة المحكمة ومحال مجاورة.

وإثر الانفجار-الذي وقع قبل ساعتين من فتح مكاتب الاقتراع- تجمع مؤيدون لوزير الدفاع عبد الفتاح السيسي أمام المحكمة المستهدفة حاملين صوره.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

قال وزير الدفاع المصري الفريق عبد الفتاح السيسي في تسريب مسجل منسوب له خلال حواره مع رئيس تحرير صحيفة “المصري اليوم” قبل أشهر عدة، إن ما كان مطلوبا من لجنة الخمسين هو تعديل دستور 2012 المعطل، وليس إعداد دستور جديد.

انفجرت قنبلة صباح اليوم جنوب غرب القاهرة مع بدء التصويت في اليوم الأول من الاستفتاء على مشروع الدستور الجديد. وبدأ التصويت في ظل استنفار أمني كثيف, ومقاطعة قوى سياسية على رأسها جماعة الإخوان المسلمين, ومظاهرات منددة بالانقلاب وبالدستور الجديد.

يتواصل التصويت في اليوم الأول من الاستفتاء على مشروع دستور مصر الجديد وسط استنفار أمني, ومقاطعة من قوى سياسية رئيسية. ولم تقدّر السلطات بعد نسبة المشاركة, لكنها تحدثت عن إقبال بين متوسط إلى كثيف, وأشادت بالأجواء التي يجري فيها الاقتراع.

بدا إقبال المواطنين في المنيا بصعيد مصر، في أول أيام الاستفتاء ضعيفًا جدًا قياسًا باستفتاء 2012 حيث شهدت لجان الاقتراع حالة من الهدوء الشديد، واختفت الطوابير التي كانت سمة بارزة في كل الاستحقاقات الانتخابية التي أعقبت ثورة 25 يناير 2011.

المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة