إخوان الأردن: انقلابيو مصر مرتهنون

محمد النجار-عمّان

هاجمت جماعة الإخوان المسلمين في الأردن المسؤولين عن الانقلاب العسكري في مصر، واعتبرت أن إرادتهم مرتهنة "للكيان الصهيوني وبعض دول الخليج".

وقالت الجماعة في تصريح لها تعقيبا على قرار محكمة مصرية حظر جماعة الإخوان المسلمين، إن قرار الحظر وما نشأ عنه يؤكد "على أن الانقلاب العسكري ضد الشرعية في مصر وما نشأ عنه والآثار المترتبة عليه من أوضاع، باطل ولا قيمة له".

واعتبر الإخوان في الأردن أن "الانقلاب يحاول إعادة مصر إلى مرحلة القمع والاستبداد والحكم العسكري المطلق، ويسعى لإسكات وقمع كل المعارضين وتحويل كل مؤسسات المجتمع الأهلي والمدني إلى توابع ومؤيدين، وعلى قاعدة جورج بوش من ليس معي فهو ضدي".

وجاء في التصريح "الانقلاب العسكري يبرز في كل يوم أجندته الخارجية المرتهنة للكيان الصهيوني وبعض دول الخليج"، على حد ما جاء فيه.

وبحسب البيان فإن قرار الحظر جرى تنفيذه من اللحظة الأولى للانقلاب، و"إن عمليات القتل والإبادة الجماعية أسوأ من قرار حظر نشاط الجماعة".

وقال البيان أيضاً إن "القرار يعبر عن عمق الأزمة التي يعاني منها الانقلاب العسكري وتخبطه وضعفه وارتباكه، ويشير إلى فشل المسار الانقلابي بما فيها (خطة المستقبل)".

وأردف بالقول إن قرار الحظر "ليس جديداً على الإخوان، ويعيد إنتاج حالة التأزم ويصنع التوتر والمزيد من الاحتقان"، وأشار إلى أن الجماعة كانت محظورة في مصر طوال الفترة الماضية ولم يمنعها ذلك من الحضور والتأثير والفوز بثقة الشعب المصري وأغلبية أصواته.

وتابع أيضاً "من أسباب هذا القرار هو عجز الانقلاب والقوى المؤيدة له بالحصول على ثقة الشعب، وبالتالي فهم يريدون إقصاء إرادة أغلبية الشعب المصري من خلال هذا القرار".

وعما إذا كان القرار سيؤثر على وضع الجماعة في الأردن، اعتبر التصريح أنه ليس من مصلحة الأردن الدخول في أزمة أوخوض معارك الآخرين.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

يرى محللون أن الأردن تنفس الصعداء إثر "سقوط حكم الإخوان" في مصر بعد أن عزل الجيش الرئيس محمد مرسي، والذي يرجح أن ينعكس على نفوذ وطموحات الحركة الإسلامية المعارضة في المملكة والتي تقود حراكا يطالب بإصلاح شامل.

قدم حزب جبهة العمل الإسلامي، المنبثق عن جماعة الإخوان المسلمين بالأردن، الشكر لرئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان نتيجة مواقفه "الشجاعة" حيال عزل الجيش المصري الرئيس محمد مرسي.

نفى المراقب العام لجماعة الإخوان المسلمين في الأردن همام سعيد نقل صلاحيات المرشد العام للجماعة إليه. واعتبرت الجماعة أن الخبر الذي تناقلته وسائل إعلامية يأتي ضمن ما سمته حملة الأكاذيب الممنهجة ضد الجماعة، وهي تخوض معركة الشرعية والحرية للحفاظ على ثورتها العظيمة.

استنكرت جماعة الإخوان المسلمين في الأردن استمرار السلطات الأردنية في اعتقال أربعة من عناصرها منذ حوالي شهرين، تتهمهم محكمة أمن الدولة بالعمل على تقويض النظام الملكي. وحذرت الجماعة من أن تؤدي "الأزمة العميقة في الحكم" إلى تهديد الأمن المجتمعي والسلم الأهلي.

المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة