مقتل جندي إسرائيلي على يد فلسطيني

أعلن متحدث عسكري إسرائيلي أن جنديا في الجيش عثر على جثته بالقرب من مدينة قلقيلية شمال الضفة الغربية فجر اليوم السبت، مؤكدا أن شابا فلسطينيا أقر بأسر الجندي وقتله لمقايضته بالإفراج عن شقيقه.

وقال الناطق الإسرائيلي إن "جنديا إسرائيليا أسر وقتل أمس من طرف فلسطيني قرب قلقيلية. وقد عثر على جثته صباح السبت وتم اعتقال القاتل".

من جانبه، قال جهاز الأمن الداخلي الإسرائيلي (شين بيت) في بيان إن الفلسطيني نضال عامر من سكان بيت أمين جنوب قلقيلية أقر بالوقائع.

وجاء في البيان أن عامر فعل ذلك بهدف مقايضة جثة الجندي مقابل الإفراج عن شقيقه الذي ينتمي للجناح المسلح لحركة التحرير الوطني (فتح) والمسجون لدى إسرائيل منذ 2003 لاتهامه بالمشاركة في عدة هجمات.

وقال الشين بيت إنه تم العثور على جثة الجندي فجر السبت في بئر بالقرب من قلقيلية.

وأشارت وكالة أسوشيتيد برس إلى أن هذه الواقعة قد تشكل ضربة لجهود مباحثات السلام التي استؤنفت في يوليو/تموز الماضي بقيادة أميركية، بعد تعثر دام خمس سنوات.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

ندد الرئيس الفلسطيني بالمجزرة التي ارتكبتها قوات الاحتلال في بيت حانون شمال قطاع غزة وخلفت ستة شهداء وعشرات الجرحى، وطالب بتدخل دولي. وشهدت المنطقة اشتباكات مع المقاومة أسفرت عن مقتل جندي إسرائيلي. وفي الضفة اجتاح الاحتلال مدينتي طولكرم وجنين ومخيميهما وشن حملة اعتقالات.

1/11/2006

قتل جندي إسرائيلي وأصيب أربعة آخرون في اشتباك مع مقاومين فلسطينيين مساء الجمعة شرقي مخيم المغازي وسط قطاع غزة، في وقت ردت فيه المدفعية الإسرائيلية وطائرات عسكرية بقصف المنطقة المجاورة لمكان الاشتباك.

7/1/2011

أعلن الجيش الإسرائيلي عن مقتل جندي فجر اليوم الجمعة خلال اشتباك مع مسلح فلسطيني تسلل من قطاع غزة وانتهى باستشهاد الفلسطيني بنيران الاحتلال الذي رفع حالة التأهب والاستعداد على حدود القطاع.

1/6/2012
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة