ناشطون: الاعتصام بمترو الأنفاق يربك القاهرة

أعلنت حركة "شباب ضد الانقلاب" الداعية للاعتصام بعربات مترو الأنفاق في مصر اليوم الأحد، أن دعوة العصيان أنهكت سلطة الانقلاب العسكري ودفعت كثيرا من المصريين إلى عدم استخدام المترو، مما أدى إلى إصابة شوارع القاهرة بالشلل المروري.

في حين قال رئيس الهيئة القومية لمترو الأنفاق إن "الخطوط الثلاثة بالمترو لم تتأثر بالدعوات إلى ركوب عربات المترو لمدة ثلاث ساعات من أجل إحداث حالة من الفوضى والارتباك كجزء من العصيان المدني"، وتحدث مصدر أمني عن اعتقال 20 شخصا رددوا هتافات مسيئة للجيش والشرطة.

فقد قال قيادي في حركة "شباب ضد الانقلاب" المؤدية للرئيس المصري المعزول محمد مرسي إنه رغم انتظام حركة مترو الأنفاق "فإن دعوة العصيان في حد ذاتها أنهكت سلطة الانقلاب". وأضاف "نجاحنا ظهر من خلال كثافة الأعداد التي تواجدت اليوم في محطات المترو، وأدت إلى وجود كثيف للشرطة"، معتبرا ذلك دليلا على نجاح فعاليتهم.

ولفت القيادي -الذي رفض ذكر اسمه- إلى أن المواطنين تجنبوا استخدام مترو الأنفاق واتجهوا إلى وسائل المواصلات، وهو ما أدى إلى اختناقات في الشوارع، معتبرا ذلك أهم هدف تحقق اليوم، حيث أدى إلى إرباك سلطة الانقلاب وجعلها في حالة استنفار دائم.

لم تتأثر
وكان رئيس الهيئة القومية لمترو أنفاق القاهرة عبد الله فوزي قال في تصريحات صحفية إن "حركة قطارات الخطوط الثلاثة بالمترو لم تتأثر بدعوات أنصار مرسي لاستقلال المترو لمدة ثلاث ساعات تبدأ السابعة صباحا وحتى العاشرة من أجل إحداث حالة من الفوضى والارتباك كجزء من العصيان المدني".

لكنه أشار إلى وجود زحام في عدد من المحطات الرئيسية في أوقات الذروة صباحا، اضطرت معه الشركة لتشغيل قطارات إضافية لاستيعاب ضغوط الركاب، غير أنه ذكر أن الحركة سارت بانتظام بعد ذلك.

وشهدت محطات مترو الأنفاق منذ بداية التشغيل وانطلاق الرحلات في السادسة صباحا وجودا أمنيا مكثفا تحسبا لأي أعمال شغب أو تخريب داخل المحطات ووُجدت عربات الأمن المركزي (التابعة لوزارة الداخلية) والمدرعات خارج المحطات النهائية لخطوط المترو كالمرج وحلوان (جنوب) وشبرا الخيمة (شمال).

وكانت عدد من أنصار مرسي قد دشنوا حملة على مواقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" يدعون الشباب للاعتصام بالمترو لمدة ثلاث ساعات من السابعة صباحا حتى العاشرة صباحا واستقلال القطارات وعدم النزول منها لإحداث حالة من الفوضى والارتباك في القاهرة الكبرى كجزء من العصيان المدني.

وبالمقابل حذرت وزارة الداخلية في بيان لها من تلك الدعوة، مشيرة إلى أن القانون خط أحمر غير مسموح بتجاوزه، وأنها ستتصدى بكل قوة لأي محاولات من شأنها زعزعة الاستقرار ونشر الفوضى بالبلاد.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

قال القيادي بحزب الحرية والعدالة بمصر عصام العريان إن جماعة الإخوان المسلمين والتحالف الوطني لدعم الشرعية متمسكون بالسلمية، رغم كل ما يتعرضون له من قمع، وأضاف في تسجيل صوتي أن السلطات هي المسؤولة عن العنف بما تملكه من وسائل القوة.

14/9/2013

تواصلت الاحتجاجات في عدد من المحافظات المصرية لليوم الثاني في مظاهرات “الوفاء لدماء الشهداء”، ويعتزم تحالف أنصار الشرعية تنظيم وقفات احتجاجية في مترو الأنفاق اليوم لشل حركته، فيما وجهت الداخلية المصرية تحذيرا جديدا للمتظاهرين بأنها ستتدخل بحزم مع أي خروج على القانون.

15/9/2013

أجلت محكمة القاهرة للأمور المستعجلة إلى الأسبوع المقبل النظر في الدعوى المقامة من حزب التجمع، والتي تطالب بحظر جماعة الإخوان المسلمين، والتحفظ على كافة الأموال والعقارات المملوكة لها.

15/9/2013

اتهم رئيس اتحاد قبائل سيناء الجيش المصري بممارسة ما وصفها بسياسة الأرض المحروقة والعقاب الجماعي للأهالي، وأشار إلى نزوح آلاف المدنيين. يأتي ذلك فيما أكد المتحدث باسم القوات المسلحة المصرية أن العمليات في سيناء “لن تتوقف حتى الانتهاء من تحقيق جميع أهدافها”.

16/9/2013
المزيد من النقل والمواصلات
الأكثر قراءة