16 قتيلا بتفجير سيارة مفخخة بالعراق

 

قالت الشرطة العراقية إن 16 شخصا قتلوا وأصيب 25 في تفجير سيارة مفخخة مساء الخميس بمدينة سامراء بشمال العراق، وذلك بعد أن ارتفع عدد ضحايا تفجيرات الأربعاء في العراق إلى تسعين قتيلا وأكثر من 250 جريحا.

وذكرت الشرطة العراقية أن هجوم سامراء أوقع 16 قتيلا بينهم ثلاث نساء وطفلان إضافة إلى 25 جريحا، واستهدف أكبر سوق لبيع الخضر والفواكه في مدينة سامراء ذات الغالبية السنية التي تبعد حوالي 110 كلم شمال بغداد.

وقد وقع الهجوم في وقت كانت فيه السوق مكتظة بالزبائن. وفي هجمات أخرى الخميس في العراق، قتل جندي وأصيب آخر، وقتل مدني في الموصل بشمال البلاد في حادثين منفصلين.

كذلك، أصيب تسعة أشخاص بانفجار سيارة مفخخة أمام منزل أحد الضباط جنوب الموصل.

وقتل شخص عندما كان يحاول وضع عبوة ناسفة على طريق في جنوب الحلة (95 كلم جنوب بغداد).

وقد ارتفع عدد ضحايا تفجيرات الأربعاء في العراق إلى تسعين قتيلا وأكثر من 250 جريحا بحسب مصادر أمنية.

واستهدفت الهجمات بسيارات مفخخة وعبوات ناسفة مناطق مختلفة بينها اليرموك والكاظمية والمحمودية وديالى ومنطقة بغداد الجديدة ومدينة الصدر.

ومنذ بداية هذا الشهر، قتل أكثر من ستمائة شخص في هجمات في مختلف أنحاء العراق بحسب تعداد لفرانس برس انطلاقا من مصادر طبية وأمنية. ومنذ بداية 2013، قتل أكثر من 3700 شخص بهجمات في العراق.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

لقي أكثر من 70 شخصا مصرعهم وجرح العشرات اليوم الأربعاء في تفجيرات بسيارات مفخخة في العاصمة العراقية بغداد، وأفادت مصادر أمنية وطبية بأن الهجمات التي وقعت جنوبي العاصمة وشماليها استهدفت أحياء شعبية.

أعلنت وزارة الدفاع العراقية أمس الثلاثاء قتل تسعة مسلحين واعتقال 305، في إطار ما تسميه السلطات عملية “ثأر الشهداء”، بالتزامن مع سلسلة هجمات خلفت العديد من القتلى بمختلف المدن العراقية، فيما أفادت مصادر أمنية العثور على مواقع لقبور قادة في تنظيم القاعدة.

قتل تسعة أشخاص بينهم ستة خطفهم مجهولون يرتدون زيا عسكريا فجر اليوم الاثنين في منطقة الطارمية شمال بغداد، في حين أعلنت الشرطة العراقية مقتل سبعة أشخاص بينهم قيادي في تنظيم القاعدة بمدينة بعقوبة شمال شرق بغداد.

المزيد من أزمات وقضايا
الأكثر قراءة