تجديد حبس 70 من مؤيدي مرسي

خطاب االرئيس محمد مرسي بعد عزله
undefined
جددت النيابة العامة في مصر حبس 70 من مؤيدي الرئيس المصري المعزول محمد مرسي 15  يوما على خلفية الأحداث التي شهدها شارع رمسيس الشهر الماضي، وذلك بعد يوم من دعوة الإدارة الأميركية الحكومة المصرية المؤقتة إلى وضع حد لكل "الاعتقالات السياسية"، دون أن تشير إلى حالة الرئيس المعزول مباشرة، الذي قرر القضاء أمس تجديد حبسه 15 يوما بتهمة التخابر مع حركة المقاومة الإسلامية (حماس).
 
كما جدد القضاء حبس رئيس حزب الوسط أبو العلا ماضي ونائبه عصام سلطان 15 يوما على ذمة التحقيق في اتهامات بالتحريض على العنف وإهانة السلطة.

وذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية أن فريقا من محققي نيابة مدينة نصر برئاسة أحمد حنفي انتقل إلى سجن طرة للنظر في تجديد حبس عصام سلطان على ضوء الاتهامات المنسوبة إليه في ثلاث وقائع منفصلة تتعلق بـ"التحريض على القتل والشروع فيه، والاختطاف وتعذيب 4 مواطنين بمحيط اعتصام رابعة العدوية، والتحريض على منشأة حكومية".

 ماري هارف: 
نستمر في الدعوة إلى إنهاء كل التوقيفات والاعتقالات ذات الدوافع السياسية، ونشدد على أنها لا تساعد مصر في تجاوز هذه الأزمة

دعوة أميركية
بدورها دعت الولايات المتحدة الأميركية أمس الاثنين الحكومة المصرية المؤقتة إلى وضع حد لكل "الاعتقالات السياسية"، دون أن تشير إلى حالة الرئيس المعزول محمد مرسي مباشرة.

وقالت مساعدة المتحدثة باسم الخارجية الأميركية ماري هارف إن "موقفنا لم يتبدل. نستمر في الدعوة إلى إنهاء كل التوقيفات والاعتقالات ذات الدوافع السياسية، ونشدد على أنها لا تساعد مصر في تجاوز هذه الأزمة".

وكانت المتحدثة ترد على سؤال حول قرار القضاء المصري أمس بتمديد حبس مرسي 15 يوما على ذمة التحقيق.

ورأت هارف أن استمرار اعتقال الأشخاص في السجون من المشاكل التي يجب أن تحلها مصر بنفسها إذا كانت تريد تجاوز الاضطرابات السياسية التي شهدتها في الأسابيع الستة الماضية.

وقالت هارف "يعود إلى الشعب المصري أن يقرر ما هو شكل حكومته القادمة. قلنا وكررنا إن القرار لا يعود إلينا".

وقالت المسؤولة في الخارجية الأميركية "هناك حاجة إلى عملية شاملة وديمقراطية"، مؤكدة على الحاجة إلى أن يحترم القادة المصريون حق الناس في التجمع السلمي.

وأضافت "لا ننحاز لأحد، ولن نقرر ما يجب أن يكون عليه مستقبل حكومة مصر".

وقالت هارف إن الولايات المتحدة تشعر "بقلق بالغ" من "احتمال (اندلاع) عنف في مصر" بين مؤيدي مرسي ومناهضيه، داعية إلى حوار بين كل الأطراف يقود إلى "ديمقراطية دائمة".

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

Egyptian security forces stand amidst remains of a protest camp by supporters of ousted president Mohamed Morsi and members of the Muslim Brotherhood after a crackdown on August 14, 2013 near Cairo's Rabaa al-Adawiya mosque. Security forces moved in on two huge Cairo protest camps set up by supporters of Egypt's ousted president Mohamed Morsi, launching a crackdown that quickly turned into a bloodbath with dozens dead. AFP PHOTO / MAHMOUD KHALED

فرضت الرئاسة المصرية المؤقتة حالة الطوارئ بالبلاد لمدة شهر، وذلك إثر مقتل وإصابة الآلاف بعد مباغتة القوات المصرية للمعتصمين بميداني رابعة العدوية والنهضة بالقاهرة، وما نجم عنه من تظاهرات واشتباكات بمختلف محافظات البلاد، مما أثار استنكارا دوليا وحقوقيا واسعا.

Published On 14/8/2013
epa03393837 Egyptian President Mohamed Morsi looks on duing a meeting with Saudi Minister of Commerce and Industry Tawfiq bin Fawzan al-Rabiah (not pictured) at the presidential palace, in Cairo, Egypt, 11 September 2012. EPA/KHALED ELFIQI

قرر القضاء المصري تجديد حبس الرئيس المصري المعزول محمد مرسي 15 يوما على ذمة التحقيق في اتهامه بالتخابر مع حماس، فيما تظاهر المئات من مؤيدي مرسي أمام دار القضاء العالي بالقاهرة مطالبين بما أسموه تطهير القضاء.

Published On 12/8/2013
تظاهرات في عدد من المحافظات المصرية للمطالبة بعودة الشرعية

دعا التحالف الوطني لدعم الشرعية بمصر إلى التظاهر الثلاثاء تحت شعار “معا ضد الانقلاب”، وذلك بعد مظاهرات بالقاهرة وعدد من المحافظات الاثنين للمطالبة بعودة الرئيس المعزول محمد مرسي، في الوقت الذي كثف فيه المعتصمون بميداني رابعة العدوية والنهضة من إجراءات تأمين الاعتصام.

Published On 13/8/2013
epa03811714 Egyptian supporters of ousted president Mohamed Morsi attend a protest near Rabaa al-Adawiya mosque in Cairo, Egypt, 02 August 2013. Thousands of Mohammed Morsi's supporters on 02 August flocked to a large vigil in Cairo, defying a police warning to clear their sit-ins demanding their ousted president be reinstated. EPA/MOHAMMED SABER

يستعد أنصار الرئيس المصري المعزول محمد مرسي اليوم الثلاثاء لمليونية جديدة تحت شعار “معا ضد الانقلاب والصهاينة”، بعد يوم من المظاهرات الحاشدة بمختلف المدن المصرية، فيما لوح قياديون بجماعة الإخوان المسلمين بالعصيان المدني في حال فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة.

Published On 13/8/2013
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة