نصر الله يدعو للحفاظ على مؤسسة الجيش


دعا الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله إلى الحفاظ على مؤسسة الجيش اللبناني، "لأنها ضمان الاستقرار والسلم واستمرار الدولة"، محذرا من أن كل من يعتدي على لبنان "سيدفع الثمن".

وقال في كلمة ألقاها في حفل الإفطار السنوي لهيئة دعم المقاومة الإسلامية إنه "لن يبقى سلم ولا استقرار إذا سقط الجيش، ولن تبقى دولة ولا بلد".

وأضاف نصر الله الذي كان يتحدث عبر شاشة عملاقة أن "الجيش هو ضمانة البلد، وهو شريك المقاومة، ومن المفترض أن يأتي يوم وأن يتمكن الجيش من الدفاع عن الوطن".

وذكر أن المقاومة في لبنان كان لها أهداف أولها تحرير الأرض اللبنانية المحتلة من قبل إسرائيل، وتحرير الأسرى والمعتقلين في السجون الإسرائيلية، والإسهام في حماية لبنان من الأخطار إلى جانب الجيش والقوى الأمنية.

وأضاف أن "الإسرائيلي يعرف، ومن خلفه كل العالم أن لبنان في وضع لم يعد لقمة سائغة في فم العدو، لا أحد يستطيع أن يعتدي على هذه البلاد من دون أن يدفع ثمن عدوانه، ولا أحد يستطيع بعد الآن أن يفرض عليه شروطه".

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

دعا الرئيس اللبناني ميشال سليمان حزب الله لوقف تدخله في سوريا وإعادة مقاتليه إلى لبنان، محذرا من أن مشاركة الحزب في معركة حلب في سوريا ستؤدي إلى توتير الأجواء في بلاده.

أكد الشيخ نعيم قاسم نائب الأمين العام لحزب الله اللبناني الأربعاء أن قتال الحزب في سوريا هو للدفاع عما سماه مشروع المقاومة وجزء لا يتجزأ من مقاومة إسرائيل.

فشلت حملة بريطانية لضم الجناح المسلح لحزب الله اللبناني إلى قائمة الإرهاب الخاصة بالاتحاد الأوروبي، وذلك بعد أن واجهت أمس الأربعاء مجددا مقاومة من حكومات تخشى أن يزيد ذلك عدم الاستقرار بالشرق الأوسط.

أكد الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور عبد اللطيف بن راشد الزياني مواصلة دول مجلس التعاون اتخاذ المزيد من الإجراءات ضد أية مصالح لمنظمة حزب الله اللبناني في الخليج.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة