قائد لواء الإسلام: لا حوار مع الأسد

قال قائد لواء الإسلام التابع للجيش السوري الحر زهران علوش إن التنظيم يرفض الحوار مع نظام بشار الأسد، في حين أوضح أن القيادات السياسية السورية في الخارج لا تمثلهم.

وأضاف علوش في مقابلة مع الجزيرة أن الحوار مع النظام مرفوض تحت أي ظرف، وأن الحوار معه "مشاركة في الجريمة"، في إشارة إلى القتلى الذين يسقطون يوميا في سوريا.

من جهة أخرى أشار علوش إلى أن التنظيمات السياسية السورية المعارضة في الخارج لا تمثلهم، معتبرا أنها منفصلة عن الواقع بالداخل السوري.

وقال "ما يؤسفنا أننا نرى أن كثيرا من قيادات الخارج لا ينظرون إلى الداخل، وهم يبنون سياستهم بناء على تصورات واتفاقات وربما على أيديولوجيات، ولا ينطلقون من الداخل في كثير من الأحيان".

طموح سياسي
من جهة أخرى لم يخف علوش وجود طموح سياسي لدى لواء الإسلام مستقبلا، وقال "لدينا مشروع سياسي ونحن نطمح أن يكون لنا دور سياسي في سوريا مستقبلا".

وأضاف أن "شكل الدولة الذي نطمح إليه مبني على نظرتنا إلى واقع الأمة، فنحن ننشد دولة يسودها العدل وتؤدى فيها الحقوق كما ينص على ذلك الدين الإسلامي".

في السياق لفت علوش إلى أن حقوق الأقليات في سوريا ستحترم "ولن نظلم أحدا أبدا". مضيفا أن الدستور القادم يجب أن يكون منطلقه الدين الإسلامي.

على صعيد آخر قال علوش "نحن حريصون على علاقات جيدة مع دول الجوار، لكننا لن ننسى أيادي الغدر التي دعمت النظام كإيران وحزب الله".

وأضاف أن التعامل معهم سيكون على أساس أنهم أعداء، شأنهم في ذلك شأن إسرائيل التي عدها عدوا وتحتل جزءا من التراب السوري.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

قال قائد لواء التوحيد التابع للجيش السوري الحر عبد القادر الصالح إن التنظيم يسعى لأن تكون سوريا دولة إسلامية معتدلة تراعى فيها حقوق الأقليات، لكنه أكد تمسك اللواء بمبدأ الشورى في اختيار شكل الدولة المستقبلية في حال سقط نظام بشار الأسد.

دعت قوى 14 آذار بلبنان الرئيس ميشال سليمان إلى مطالبة حزب الله بسحب مقاتليه من سوريا، كما دعته لإصدار أمر بنشر الجيش على الحدود وبحث ملف سلاح الحزب. يأتي ذلك وسط نحذيرات من أن سلوك حزب الله يدفع لبنان لحرب أهلية.

انتخبت الكتلة الكردية في المجلس الوطني السوري عضو الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية الكردي عبد الباسط سيدا رئيسا لها، وذلك في اجتماع للكتلة في أربيل بشمال العراق.

اتهم وزير في حكومة تسيير الأعمال اللبنانية نظام الرئيس السوري بشار الأسد بالشروع في "تطهير" عرقي للمسلمين السنة وتعمد دفع اللاجئين عبر الحدود إلى لبنان، وسط تحذيرات أممية من تدفق المزيد من اللاجئين، ودعوات لتقديم الدعم الكبير إلى لبنان.

المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة