تقرير: النظام والمعارضة جندا الأطفال بسوريا

epa03598655 A photograph made available on 24 February 2013, shows a Syrian teenager looking on as other people of Tariq al-Bab neighborhood walk in the rubble left by a missile attack which hit the area one days earlier, in Aleppo, Syria, 23 February 2013. Protesting the lack of global condemnation for atrocities in Syria, the country's main opposition coalition said 23 February it would not attend upcoming talks in Italy, Russia and the United States. The boycott decision came a day after dozens of people were reportedly killed amongst them many children, in a missile attack by troops loyal to Syrian President Bashar al-Assad against a residential area in the northern city of Aleppo. EPA/BRUNO GALLARDO
undefined

قال تقرير أممي صادر الأربعاء إن قوات الحكومة السورية، ومقاتلي المعارضة، قاموا بتجنيد الأطفال في الصراع الدائر بينهما منذ أكثر من عامين، لافتا إلى أن عددا منهم تعرضوا للتعذيب على أيدي قوات النظام السوري للاشتباه في صلاتهم بالمعارضة.

وصدر التقرير عقب زيارة المبعوثة الأممية للطفولة والنزاعات المسلحة ليلى زروقي، سوريا في ديسمبر/ كانون الأول الماضي، حيث أوضح أن الآلاف من الأطفال (دون 18 عاما) لقوا حتفهم جراء أعمال العنف في سوريا، مشيرا إلى أن "آلاف الأطفال الآخرين شاهدوا قتل وجرح أفراد من عائلاتهم".

كما رصد حالات اعتداء جنسي ضد الصبية للحصول على معلومات أو اعترافات، لافتا إلى أن المتورطين في هذه الأفعال من قوات الدولة وأن معظمهم ينتمون إلى أجهزة المخابرات والقوات المسلحة السورية" إلا أن الأمر لا يقتصر عليهم.

وذكر التقرير الأممي أن الصبية المحتجزين والذين لم يتجاوز أغلبهم 14 سنة، عانوا من طرق تعذيب "مشابهة لتعذيب الكبار" حيث تعرضوا إلى "الصقعات الكهربائية، والجلد، والتهديدات والاعتداءات الجنسية".

واتهم التقرير أيضا قوات الجيش السوري الحر باستغلال الأطفال الذي تتراوح أعمارهم بين 15 و17 سنة، في القتال وأعمال المساندة من ذلك نقل الأغذية والمياه وتحميل خراطيش الذخائر.

وأعرب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون عن قلقه مما يتعرض له الأطفال في سوريا من تعذيب وسوء معاملة بسبب الاشتباه في صلاتهم بالقوات المعارضة.

وأضاف بان أن الحكومة السورية والائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية أكدا لزروقي أنهما ملتزمان بالعمل مع الأمم المتحدة لوقف انتهاكات حقوق الأطفال.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

لم يجد محمد أبو عبيدة ومجموعة من الشباب حلولا لمشكلة مدينتهم العريقة حلب التي تتداعى بفعل الحرب، فهم وإن كانوا ناشطين في الثورة فإنهم ليسوا مقاتلين. و مع ذلك فقد اكتشفوا أن بإمكانهم عمل الكثير من غير أن يحملوا سلاحا.

5/5/2013

قتل ثلاثة أطفال صباح اليوم بنيران القوات السورية في دير الزور، بعد يوم دام قتل فيه أكثر من عشرين طفلا بإدلب وحلب، بينما تجددت الاشتباكات في مناطق مختلفة.

20/4/2013

ناشدت منظمة “أنقذوا الأطفال” مجلس الأمن الأممي أن يتحرك من أجل الأطفال السوريين الذين قالت إنهم يواجهون “القتل والصدمة والمعاناة” ويُزج بهم في الصراع، ويستخدمون دروعا بشرية، وإن مليونين منهم بحاجة ماسة للمساعدة.

9/4/2013
المزيد من أزمات
الأكثر قراءة