إخوان مصر يؤكدون دعمهم للشعب السوري

 أنس زكي-القاهرة

قالت جماعة الإخوان المسلمين في مصر إنها تؤكد على موقفها الثابت بدعم الشعب السوري في ثورته، كما أكدت ضرورة الحرص على وحدة سوريا أرضا وشعبا ورفضها لأي تدخل أجنبي، وقالت إنها ستشارك في فعاليات بهذا الشأن تشهدها القاهرة خلال الأيام الثلاثة المقبلة.

وعبرت الجماعة عن أسفها لما يجري في سوريا من "إزهاق للأرواح على يد طغاة وجهوا قسوتهم نحو شعوبهم بدلا من أعدائهم"، وقالت إنها تؤكد مجددا دعمها للشعب السوري "في ثورته ضد الظلم والطغيان والاستبداد، وحقه في الحصول على كافة حقوقه وحرياته، وخصوصا في اختيار حكامه ونظام حكمه بما يضمن تداولا للسلطة وحياة حرة كريمة".

وفي بيان تلقت الجزيرة نت نسخة منه، قالت الجماعة إنها تؤكد في الوقت نفسه ضرورة الحفاظ على وحدة الأراضي السورية، ووحدة الشعب السوري، بعيدا عن أي دعاوى لتقسيم طائفي أو عشائري أو عنصري، ودون إقصاء أو إبعاد لأي من أبناء الشعب السوري.

كما عبر البيان عن "الرفض التام والقاطع لأي شكل من أشكال التدخل الأجنبي في شؤون سوريا"، وقال "إن التجارب السابقة كلها تثبت أن التدخل الأجنبي لا يزيد الأزمة إلا تعقيدًا، ولا يزيد الوضع إلا تدهورًا، وما أوضاع العراق منا ببعيد".

وطالب الإخوان جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي أن تضطلع كلٌّ منهما بدورها، وأن تتحمل مسؤوليتها كاملة، لمعالجة الأزمة وتحقيق آمال الشعب السوري، كما أهابوا بكل الشعوب العربية والإسلامية أن يقفوا إلى جانب إخوانهم السوريين، سواءٌ منهم من بقي داخل البلاد أو من اضطرَّ اضطرارًا إلى اللجوء إلى إحدى الدول المجاورة.

‪الشيخ القرضاوي سيشارك في مؤتمر بشأن سوريا بالقاهرة السبت‬ الشيخ القرضاوي سيشارك في مؤتمر بشأن سوريا بالقاهرة السبت (الجزيرة نت-أرشيف) 

مؤتمرات
وبحسب الأمين العام للجماعة محمود حسين فإن الإخوان سيشاركون في المؤتمر الذي يعقد غدا الخميس بساحة سوق السيارات في مدينة نصر لنصرة الشعب السوري.

كما سيشاركون في الفعاليات التي يحتضنها مسجد عمرو بن العاص بعد غد الجمعة بمشاركة الدكتور يوسف القرضاوي، والشيخ محمد العريفي، وكذلك في الفعاليات التي تجرى السبت بقاعة المؤتمرات بحضور الرئيس محمد مرسي للغرض نفسه.

على صعيد آخر، عبر المنتدى العالمي للبرلمانيين الإسلاميين عن إدانته الشديدة لتدخل حزب الله اللبناني في سوريا، واعتبر أن قواته "تواصل ارتكاب المجازر في العديد من المدن والبلدات السورية، بشكل يمثل انتهاكا للأعراف والمواثيق الدولية المعنية بحقوق الانسان، كما يضر بالأمن والسلم الدوليين، ويهدد بإدخال المنطقة في أتون حروب طائفية طاحنة".

جاء ذلك في بيان لرئيس المنتدى حسين إبراهيم وصلت الجزيرة نت نسخة منه، وأكد مطالبة جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي ومجلس التعاون الخليجي وجميع المنظمات والمؤسسات الإسلامية بالقيام بواجبهم للوقوف مع شعب سوريا وتقديم العون له.

كما يطالب المجتمع الدولي ومؤسساته الدولية وعلى رأسه الأمم المتحدة ومجلس الأمن بضرورة تحمل مسؤولياتهم تجاه الشعب السوري، واتخاذ إجراءات فورية رادعة لحقن الدماء ووضع حد للمجازر المرتكبة هناك.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

قالت مصادر بالخارجية المصرية إن مصر تلقت دعوة من إيران للمشاركة في اجتماع دولي بشأن سوريا يتوقع أن تستضيفه طهران أواخر الشهر الجاري، كما أكدت المصادر أن مصر ستشارك بمؤتمر آخر تستضيفه عمان في 21 مايو/أيار الجاري لمجموعة الدول الداعمة للمعارضة السورية.

أعلن وزير الخارجية المصري محمد كامل عمرو أن موقف بلاده لم يتغير تجاه سوريا، مشيرا إلى أن مصر أكدت ولا تزال أنه “لا مكان في سوريا الجديدة لأي من القيادات التي تلوثت أياديها بدماء الشعب السوري وعلى رأسهم بشار الأسد”.

حذر مصدر دبلوماسي مصري مما أسماه “السيناريو الكارثة” الذي سيسود في حالة فشل الحل السياسي بسوريا، مشددا على أن تفكك وسقوط سوريا يشكل تهديدا لدول الجوار والمشرق العربي ومن المهم منع ذلك.

نظم ناشطون ينتمون لحركات إسلامية وقفة احتجاجية أمس الأحد أمام مقر السفارة اللبنانية بمصر، تنديدا “بتدخل” حزب الله اللبناني في الشأن السوري، ولمطالبة الرئيس المصري محمد مرسي بفتح باب الجهاد لمساندة الثورة السورية وبوقف تطبيع العلاقات مع إيران.

المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة