الراشد يؤكد استقالة حكومة الكويت

مخيم أطمة في المنطقة الحدودية الفاصلة بين سوريا وتركيا، ويضم لاجئين سوريين فارين من قصف النظام السوري
undefined
أكد رئيس البرلمان الكويتي علي الراشد استقالة وزراء الحكومة، قائلا إنها حاليا بيد أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح.

ونقلت وكالة الأنباء الكويتية (كونا) اليوم عن الراشد قوله في رد على سؤال حول استقالة الوزراء إن "هذا الأمر بيد سمو أمير البلاد، وسموه من يقرر هذا الامر".

وأضاف أن الأمور بين السلطتين التشريعية والتنفيذية تسير في الطريق السليم، مشددا على أنه لن يكون هناك أي طلب حكومي لسحب أي استجواب تم تقديمه لأي من الوزراء.

وشدد رئيس البرلمان على أن "الاستجواب حق دستوري، ولا نعتبره صداما" وأن الاستجوابات ستظل مدرجة على جدول أعمال الجلسة المقبلة.

وكان الراشد قال أمس إن الحكومة أبلغته باعتذارها عن عدم حضور جلسة المجلس التي ستعقد الأربعاء، معللا ذلك بـ"الاستقالة التي تقدم بها الوزراء دون أن يُبت فيها".

وكانت صحف كويتية قالت اليوم إن وزراء الحكومة قدموا "استقالة جماعية تضامنية" لرئيس الوزراء الشيخ جابر المبارك الصباح كرد فعل على تقديم استجوابين لاثنين من وزرائها، هما وزيرا النفط والداخلية من قبل نواب في البرلمان بشأن غرامة دفعت لشركة أميركية. 

وتواجه الكويت أزمات سياسية متكررة، وقد شكلت منذ منتصف عام 2006 عشر حكومات، كما تم حل البرلمان ست مرات.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

قدم الوزراء الكويتيون استقالاتهم اليوم الثلاثاء بسبب طلب عدد من النواب استجواب اثنين منهم بشأن غرامة دفعت لشركة أميركية.

14/5/2013

في تصعيد للضغط على الحكومة الكويتية يهدد بإشعال التوتر السياسي، تقدم نواب في البرلمان الكويتي بطلبات لاستجواب وزيري النفط والداخلية. وبحسب نظام البرلمان، يمكن أن تتم مناقشة طلب الاستجواب بعد أسبوعين.

13/5/2013

خرج المئات من الكويتيين في مسيرة أمس الأحد للمطالبة بحل البرلمان الذي انتخب الشهر المنصرم ضمن انتخابات قاطعتها المعارضة، ولم تسفر المسيرة عن حوادث.

14/1/2013

تقدم نائبان بمجلس الأمة الكويتي (البرلمان) الاثنين بطلب لاستجواب وزيري النفط والمالية، في خطوة يتوقع أن تشعل من جديد فتيل التوتر بين المجلس والحكومة بعد فترة هدوء قصيرة.

18/2/2013
المزيد من أزمات
الأكثر قراءة