شرطة البحرين تفرق مظاهرات بيوم العمال


فرقت الشرطة البحرينية بالقوة متظاهرين في قرى بمحيط العاصمة المنامة الأربعاء تضامنا مع أشخاص فصلوا من عملهم "لأسباب سياسية" أثناء الاحتجاجات التي شهدتها البلاد العام قبل الماضي.

وقال شهود عيان إن الشرطة استخدمت الغاز المدمع لتفريق المتظاهرين الذين تجمعوا تلبية لدعوة وجهها ائتلاف شباب 14 فبراير، بمناسبة عيد العمال الذي يصادف الأول من مايو/أيار.

وذكرت جمعية الوفاق أكبر تجمعات المعارضة إن "الشرطة البحرينية استخدمت العنف والقوة ضد التظاهرات التي عمت أرجاء البحرين في يوم العمال العالمي".

وتقول المعارضة إن المئات فصلوا من عملهم لمشاركتهم في حركة الاحتجاج التي شهدتها البحرين في فبراير/شباط-مارس/آذار 2011 وقمعتها السلطات بالقوة.

وحسب مصادر نقابية، تمكن معظم المفصولين من وظائفهم من استعادة عملهم باستثناء حوالي 450 شخصا.

وتشهد البحرين منذ 14 فبراير/شباط 2011 موجة احتجاجات تطالب بإصلاحات سياسية تخللتها اضطرابات وأعمال عنف.

ويقول الاتحاد الدولي لحقوق الإنسان إن ما لا يقل عن 80 شخصا قتلوا منذ بداية الاحتجاجات.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

استهدف تفجير بقنبلة محلية الصنع الأحد دورية للشرطة بالعاصمة البحرينية المنامة في أعقاب الإعلان عن توقيف 22 شخصا يشتبه بأنهم هاجموا قوات الأمن وقطعوا طرقات أثناء مظاهرات سبقت سباق “فورمولا-1”.

أغلق محتجون بحريينيون طرقا واشتبكوا مع الشرطة فجر اليوم الأحد قبل ساعات من انطلاق سباق الفورمولا واحد الذي تستضيفه البحرين، لكن رغم ذلك أكد رئيس جهاز الأمن العام البحريني أن الاستعدادات لانطلاق السباق تمضي قدما دون تسجيل حوادث.

أعلنت السلطات البحرينية إحباط هجمات، وضبط أسلحة من بينها ألف قنبلة بنزين، واعتقال عشرات الناشطين في الفترة التي سبقت انطلاق سباق “فورمولا-1” الذي استضافته المملكة الأحد.

أبدى المقرر الخاص للأمم المتحدة المعني بالتعذيب خوان منذيز الأربعاء، خيبة أمله بعد تأجيل زيارة له إلى البحرين الشهر القادم, بينما بررت المنامة التأجيل بتفادي التشويش على الحوار الوطني.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة