الجيش التونسي يمشط جبل الشعانبي

TUN329 - Tunis, -, TUNISIA : In this hand out made available by the Tunis Afrique Presse (TAP) on May 1, 2013, shows Tunisian Prime Minister Ali Laarayedh (c) visiting injured soldiers and police at a Military hospital in the capital Tunis. Land mines wounded six soldiers and police in the western Tunisian Mount Chaambi region on April 30, as security forces continued a search for "terrorists" that has already caused casualties, the interior ministry said.
undefined

أفاد مراسل الجزيرة في تونس أن قوات الجيش والأمن بدأت عملية تمشيط واسعة في جبل الشعانبي، بولاية القصرين على الحدود التونسية الجزائرية.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع، العميد مختار بن نصر، إن الجيش "بدأ حملة تمشيط نارية باعتماد أسلحة خفيفة، مثل طلقات نارية ورمانات تفجير خفيفة، في جبل الشعانبي بحثا عن مسلحين". وأضاف أنه لم تحدث أية مواجهات في المنطقة التي تجري فيها عملية التمشيط، كما لم يظهر بعد أي من العناصر المسلحة.

وكانت مصادر أمنية قد تحدثت في وقت سابق لوكالة الصحافة الفرنسية عن لجوء قوات الجيش التونسي إلى قصف جبل الشعانبي لتفجير العبوات الناسفة والألغام المزروعة فيه.

وأشار المصدر نفسه إلى أن المجموعة تتكون من أكثر من خمسين شخصا وصفهم بـ"الجهاديين"، موضحا أن بعضهم يحمل جنسيات أجنبية.

وكانت قوات الأمن والجيش قد طلبت في وقت سابق من جميع الصحفيين مغادرة المنطقة، وأعلنت جبل الشعانبي منطقة عسكرية مغلقة.

تأتي هذه الأحداث عقب يوم من إصابة ستة عناصر من الجيش والشرطة أثناء انفجار لغم في جبال الشعانبي، يُعتقد أن مسلحين يتحصنون بالجبال زرعوه لاستهداف الأمن الذي يلاحقهم منذ أشهر.

وكان لغم آخر قد انفجر أول أمس مما تسبب في إصابة رجلي أمن وجندي بإصابات خطيرة، أدت إلى بتر ساق أحد رجلي الأمن وفقدان بصر الثاني.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أصيب ستة من عناصر الأمن في تونس إثر انفجار لغم أرضي ثالث في منطقة يتحصن بها مسلحون غرب العاصمة، فيما دعا وزير الداخلية لطفي بن جدو الأجهزة الأمنية إلى التصدي “للإرهاب” دون انتظار التعليمات.

30/4/2013

أصيب عنصران من الحرس الوطني التونسي (الدرك) وعسكري بجروح خطرة الاثنين جراء انفجار لغمين أرضيين أثناء عملية للقبض على “عناصر إرهابية” في غرب البلاد على الحدود الجزائرية، وفق ما أعلنته قوى الأمن التونسي.

30/4/2013

اشتبكت قوات الأمن التونسية الثلاثاء مع مسلحين بولاية الكاف شمالي غربي البلاد، يأتي ذلك ضمن حملة أمنية منذ أسابيع لتعقب مسلحين قرب الحدود مع الجزائر في محاولة لوقف تدفق السلاح من ليبيا والجزائر.

19/3/2013

أفاد موقع تونسي بأن مجموعة ليبية مسلحة قصفت بقذائف الهاون وحدة تابعة للجيش التونسي قرب الحدود بين البلدين، ومن جهته نفى مسؤول بوزارة الدفاع التونسية حدوث تبادل لإطلاق النار، لكنه أكد استيلاء الليبيين على جرافة للجيش التونسي.

19/3/2012
المزيد من اعتداءات عسكرية
الأكثر قراءة