مظاهرات بالبحرين والحكومة تؤكد الاستقرار

انتهت المظاهرة من دون وقوع صدامات مع الشرطة (الأوروبية)

تظاهر الآلاف من أنصار المعارضة في البحرين الأحد ضمن تحركات دعت إليها المعارضة تزامنا مع استضافة سباق الفورمولا-واحد نهاية الأسبوع، بينما أكدت السلطات أنها ستتخذ الإجراءات اللازمة للحفاظ على أمن السباق.

وتظاهر الآلاف بعد ظهر الأحد في قرية الدير المحاذية لمطار البحرين الدولي في منطقة المحرق، وذلك تحت شعار المطالبة بـ"التحول الديمقراطي في البلاد".

وتأتي المظاهرة استمرارا لبرنامج "الحراك الشعبي الميداني" الذي أعلنته المعارضة وبدأ الجمعة ويستمر عشرة أيام. وانتهت المظاهرة من دون وقوع صدامات مع الشرطة.

وأكدت المتحدثة باسم الحكومة ووزيرة الدولة لشؤون الإعلام سميرة رجب أن البحرين ستوفر الأمن اللازم خلال استضافة سباقات الفورمولا واحد، وستتخذ الاحتياطات الكافية مثلما يحدث في كافة البلدان الكبرى التي تستضيف مثل هذه الفعاليات الرياضية العالمية.

 

تضخيم إعلامي
وصرحت المتحدثة الحكومية خلال المؤتمر الصحفي الأسبوعي عقب جلسة مجلس الوزراء بأن الوضع الأمني في المملكة مطمئن جدا، مشيرة إلى وجود مبالغة وتضخيم في الإعلام الخارجي بشأن تأثير الأحداث الأمنية على استضافة سباقات الفورمولا-واحد.

وكان أنصار المعارضة نظموا سلسلة من المظاهرات بالتزامن مع النسخة السابقة للفعالية، لكن ذلك لم يؤثر على سير السباق الذي كان ألغي عام 2011 بسبب الاضطرابات في البلاد.

وكانت منظمة هيومن رايتس ووتش نددت الأربعاء بموجة التوقيفات "الاعتباطية" لناشطين مع دنو موعد السباق.

المصدر : وكالات