هنية مستعد للتعاون مع مصر بشأن حادث رفح

رئيس الحكومة المقالة بغزة اسماعيل هنية محتفلاً بفوز الدكتور محمد مرسي - رئاسة مصر وحماس.. واختبار العلاقة - ضياء الكحلوت- غزة
undefined

أعلن رئيس الحكومة الفلسطينية المقالة بغزة إسماعيل هنية أن الحكومة على استعداد للتعاون مع مصر لكشف المتورطين في عملية قتل الجنود المصريين في رفح، واعتبر أن "شهداء الجيش المصري في رفح هم شهداء فلسطين"، مشيرا إلى أن حماس حركة تحرر وطني ليس من إستراتيجيتها العمل الخارجي.

وقال هنية في بيان مقتضب إن حكومته "جاهزة لأي تعاون يكشف المتورطين في جريمة مقتل الجنود المصريين في مدينة رفح، وتقديمهم للعدالة".

وجدد هنية التزام حركة المقاومة الإسلامية (حماس) بنهج عدم التدخل في شؤون مصر الداخلية، والوقوف على مسافة واحدة من كل القوى السياسية فيها "باعتبارها ذخرا إستراتيجيا لفلسطين".

واعتبر أن "شهداء الجيش المصري في رفح هم شهداء فلسطين، وحماس حركة تحرر وطني وخيارها المقاومة وبوصلتها نحو القدس وبقية أرض فلسطين، وهي لن تضل الطريق بإذن الله".

واتهمت وسائل إعلام مصرية على مدار الأسابيع الأخيرة حركة حماس بالضلوع في الهجوم على الجيش المصري الذي أدى إلى مقتل 16 جنديا مصريا في مدينة رفح المصرية الصيف الماضي.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أبو زهري أكد أن الحكم لم يمنع حماس من الاستعداد للمعركة مع الاحتلال

نفت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) الأنباء التي أشارت إلى مسؤوليتها عن مقتل الجنود المصريين في الهجوم الذي وقع جنوب رفح الحدودية في أوائل شهر أغسطس/آب الماضي.

Published On 14/3/2013
غزيون يغادرون صالة القادمين في معبر رفح

تواصل السلطات المصرية اليوم فتح معبر رفح الحدودي مع غزة لعبور الفلسطينيين طبقا لتسهيلات جديدة منحها الرئيس المصري محمد مرسي لعبور الفلسطينيين، في وقت منعت فيه أمس السلطات الفلسطينية بغزة مؤقتا التهريب عبر الأنفاق لمنع تهريب أشخاص عبرها.

Published On 29/9/2012
مجموع من الفلسطينيين يحتجون في وقت سابق- في مارس- بالقرب من معبر رفح للمطالبة بدخول الوقود لغزة عبر الأنفاق.

لم يعد الكثير من سكان قطاع غزة يثقون بالوعود المتواترة من أعلى هرم القيادة المصرية الجديدة بشأن دعم القطاع المحاصر، فاستمرار هدم الأنفاق تزامناً مع الإعلان عن تسهيلات تتعلق بمعبر رفح لم ترق للتنفيذ، قادت إلى تراجع الآمال بانحسار الحصار.

Published On 8/10/2012
epa03315212 Palestinian construction workers work at night in Gaza city on 23 July 2012. Palestinian construction workers work during the night in the month of Ramadan because of the high temperatures they can not work during the day when they are fasting and can't drink any water. EPA/MOHAMMED SABER

أعلن رئيس اللجنة القطرية لإعمار قطاع غزة السفير محمد العمادي اليوم السبت أن الرئيس المصري محمد مرسي وافق على إدخال مواد بناء ومعدات إلى القطاع عن طريق معبر رفح الحدودي مع مصر.

Published On 20/10/2012
المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة