إسرائيل تحذر من انفجار الوضع بالجولان

A picture taken from the Israeli side in the Golan Heights shows smoke after shells exploded in the Syrian village of al-Jamlah, close to the ceasefire line between Israel and Syria, on March 7, 2013. Israel expressed concern that the UN peacekeeping force in the Golan Heights could pull out altogether after Syrian rebels snatched 21 of their troops in the ceasefire zone bordering Israel. AFP PHOTO/JACK GUEZ
undefined

قال رئيس هيئة الأركان العامة في الجيش الإسرائيلي بيني غانتس إن الوضع على خط وقف إطلاق النار في هضبة الجولان قابل للانفجار، في حين توعد وزير الدفاع موشيه يعالون بالرد "الفوري" على أي نيران سورية تطلق على هضبة الجولان المحتلة.

وأضاف رئيس هيئة الأركان العامة بالجيش الإسرائيلي بيني غانتس أن الجيش مستعد لأي تطور للمحافظة على الهدوء في المنطقة.

وقال إن "إسرائيل تنظر بخطورة إلى إطلاق النار باتجاه قوة من الجيش داخل الأراضي الإسرائيلية" مشيرا إلى أن بلاده تحمل النظام السوري مسؤولية هذا التطور.

وكانت إسرائيل قد قالت أمس الأحد إنها أطلقت النار على الأراضي السورية ودمرت موقعا للمدافع الرشاشة في هضبة الجولان المحتلة "ردا" على نيران سورية.

وقال الجيش الإسرائيلي إنه أطلق صاروخا من طراز تموز ضد موقع عسكري سوري في منطقة تل فارس في جنوب هضبة الجولان المحتلة.

وقال الناطق العسكري باسم الجيش إن إطلاق الصاروخ جاء ردا على إطلاق نار من داخل الأراضي السورية باتجاه سيارة جيب عسكرية إسرائيلية السبت، وإطلاق نار عشوائي من داخل الأراضي السورية باتجاه دورية إسرائيلية صباح اليوم.

وقال مراسل الجزيرة بالجولان إلياس كرام إن الأمور مرشحة للتصعيد، وإن هناك خشية من أن تتدهور الأمور لمواجهة مفتوحة مع من تسميهم إسرائيل "الجماعات الإرهابية المسلحة".

وعلى صعيد متصل، نقلت وسائل إعلام إسرائيلية عن وزير الدفاع توعده بالرد "الفوري" على أي نيران سورية تطلق على هضبة الجولان المحتلة. وقال يعالون إن قواته "ردت بناء على سياسة الحكومة التي تقضي بالرد على أي اعتداء على السيادة الإسرائيلية".

وأكد يعالون أن تل أبيب ترى أن النظام السوري مسؤول عن أي انتهاك للسيادة، وأضاف "لن نسمح للجيش السوري أو أي جهة أخرى بانتهاك السيادة الإسرائيلية وإطلاق النار على أراضينا".

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

epa02767647 Israeli soldiers are seen taking position along the Israeli Syrian border near the village of Majdal Shams in the Golan Heights, in Isreal, 05 June 2011. According to media sources, 12 people were reportedly killed on 05 June as Israeli soldiers opened fire on Syrians and Palestinians trying to breach the Israeli-controlled border on the occupied Golan Heights, the second such attempt in weeks. EPA/ATEF SAFADI

أعلنت إسرائيل أنها أطلقت النار على الأراضي السورية اليوم الأحد ودمرت موقعا للمدافع الرشاشة في هضبة الجولان المحتلة “ردا” على نيران سورية، في حين توعد وزير الدفاع بالرد “الفوري” على أي نيران سورية.

Published On 24/3/2013
Israeli soldiers patrol along the border fence between the Israeli-annexed Golan Heights and Syria next to the Druze village of Majdal Shams on June 03, 2011, as Israel boosted security in the Golan Heights, sending troops and police to the northern region and denying access to non-residents amid fears that protesters could repeat May 15 demonstrations that saw dozens breach a security fence and enter from Syria.

أعلن الجيش الإسرائيلي أن أعيرة نارية أطلقت من سوريا أمس السبت أصابت عربات عسكرية إسرائيلية كانت تجوب هضبة الجولان المحتلة، مما تسبب في أضرار طفيفة.

Published On 24/3/2013
تداعيات اعتذار إسرائيل إلى تركيا

اعتبر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو تقديم الاعتذار لنظيره التركي رجب طيب أردوغان عن الهجوم على سفينة “مرمرة” التركية عام 2010، “حدثا مهما لأمن إسرائيل”، مؤكدا أن هذه الخطوة جاءت بهدف تعزيز “التنسيق مع تركيا بشأن معالجة الأوضاع المتدهورة في سوريا”.

Published On 24/3/2013
- Aleppo, -, SYRIA : TOPSHOTS

قال ناشطون سوريون إن معارك اندلعت في حي بابا عمر بحمص بين الجيشين الحر والنظامي، وقصفت قوات النظام مناطق بأنحاء البلاد مما أدى لمقتل تسعة أشخاص، بينما هددت إسرائيل بالرد بعد أن قصفت نقطة للنظام السوري إثر سقوط قذائف داخل الأراضي المحتلة.

Published On 24/3/2013
المزيد من أمن وطني وإقليمي
الأكثر قراءة