ميقاتي يستقيل من رئاسة الحكومة اللبنانية

ميقاتي
undefined
أعلن رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتيعن استقالة حكومته بعد الفشل في التوصل إلى قانون للانتخابات وخلاف بشأن تسمية مسؤول أمني كبير.

وقال ميقاتي في كلمة ألقاها مساء الجمعة في بيروت إن استقالته جاءت عقب عدم التوصل لاتفاق بشأن قانون الانتخابات، وأوضح أنه يؤيد إجراء تلك الانتخابات في موعدها.

وأكد ميقاتي أن استقالته تأتي أيضا عقب رفض مجلس الوزراء اليوم تمديد فترة عمل مدير قوى الأمن الداخلي اللواء أشرف ريفي المقبل على التقاعد في الفترة القادمة، وقال ميقاتي إنه طالب باستمرار ريفي في مهامه لحماية المؤسسة الأمنية من تبعات أي فراغ على رأسها. ولم يلق طلب ميقاتي قبولا لدى قوى الثامن من آذار التي تعتبر ريفي مواليا لقوى 14 آذار.

وأشار إلى أنه مقتنع بأن الوضع الحالي في لبنان يتطلب تجديدا على مستوى الساحة السياسية لتجنيب البلاد وضع الشلل ومنع تعطل مؤسسات الدولة عن العمل.

واعتبر أن الحل للخروج من الأزمة الحالية يمر عبر الحوار لتشكيل حكومة إنقاذ وطني ممثلة لكل التيارات والفرق السياسية.

وكشف أنه كان ينوي الاستقالة في مناسبتين سابقتين الأولى بالتزامن مع تصاعد أزمة تمويل المحكمة الدولية الخاصة باغتيال رئيس الوزرء الأسبق رفيق الحريري والثانية في أعقاب اغتيال مدير فرع المعلومات في الأمن الداخلي السابق اللواء وسام الحسن.

وقالت مراسلة الجزيرة في بيروت إن استقالة ميقاتي ستجعل من فريقه حكومة لتصريف الأعمال في انتظار إطلاق الرئيس ميشال سليمان مشاورات لتسمية رئيس وزراء جديد.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

Lebanon's Prime Minister Najib Mikati speaks during a news conference at the government palace in Beirut June 30, 2011. The U.N.-backed tribunal investigating the 2005 assassination of former prime minister Rafik al-Hariri handed over indictments and four arrest warrants to Lebanon on Thursday, the state prosecutor said. REUTERS/ Mohamed Azakir (LEBANON - Tags: POLITICS CIVIL UNREST)

طالب رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي، اليوم الثلاثاء، جميع الفرقاء، بالتضامن لتحصين الوطن لا سيما وأن لبنان لا يزال “بعين العاصفة الإقليمية”. وأكد أن استقالته ستكون جاهزة عندما يشعر أن وجوده ليس له معنى.

Published On 11/12/2012
حكومة الرئيس ميقاتي أقرت مشروع قانون النسبية رغم علمها بصعوبة اقراره برلمانيا

قررت المعارضة اللبنانية مقاطعة حكومة نجيب ميقاتي وطالبته بالاستقالة وتشكيل حكومة إنقاذ ورفع شكوى لمجلس الأمن ضد سوريا وطرد سفيرها في لبنان ونشر قوات دولية على الحدود معها. جاء ذلك ضمن تداعيات اغتيال اللواء وسام الحسن رئيس فرع المعلومات بقوى الأمن الداخلي.

Published On 31/10/2012
Lebanon's Prime Minister Najib Mikati talks during an interview with Reuters at the Grand Serail, the government headquarters in Beirut March 12, 2013. Mikati urged Arab states to help Lebanon cope with a flood of Syrian refugees who are stretching its scarce resources and will need at least $370 million in support this year. Picture taken March 12, 2013. To match Interview SYRIA-CRISIS/LEBANON REUTERS/Jamal Saidi (LEBANON - Tags: POLITICS PROFILE)

استنكر ساسة لبنان الاعتداء على أربعة مشايخ تابعين لدار الفتوى أمس الأحد في بيروت مما أدى إلى نشوب توتر في الطرقات تلاه دعوات للهدوء من السياسيين وعلماء الدين. وقال رئيس الحكومة نجيب ميقاتي إن “الفتنة الطائفية لن تمر”.

Published On 18/3/2013
Residents inspect a damaged house in Wadi Khaled town after shelling by Syrian forces towards villagers' houses, in north Lebanon February 24, 2013. Two men died and two victims were injured due to aggressive shelling towards Wadi Khaled by Syrian forces, reported the National News Agency (NNA) on Sunday. REUTERS/Roula Naeimeh (LEBANON - Tags: POLITICS CIVIL UNREST CONFLICT SOCIETY)

دعا الرئيس اللبناني ميشال سليمان الأحد الجانب السوري إلى الامتناع عن إطلاق القذائف باتجاه الأراضي اللبنانية، في حين شجب رئيس الوزراء نجيب ميقاتي استهداف المناطق الحدودية لا سيما وادي خالد بالقذائف، في أعقاب مقتل لبنانييْن وجرح خمسة بقصف المنطقة.

Published On 25/2/2013
المزيد من أزمات
الأكثر قراءة