ستة قتلى في اشتباك مع الجيش بلبنان

قالت مصادر أمنية إن ستة أشخاص قتلوا اليوم الجمعة بينهم خمسة عسكريين في اشتباكات في البقاع بشرق لبنان بعد أن هاجم مسلحون وحدة من الجيش اللبناني.

وأكد مصدر أمني لوكالة الصحافة الفرنسية سقوط ستة قتلى خمسة عسكريين ومسلح خلال الاشتباكات المستمرة في شمال شرق بلدة عرسال ذات الغالبية السنية، وتقع المنطقة على مقربة من الحدود مع سوريا.

وأشار ذلك المصدر إلى إصابة عدد آخر من عناصر الجيش بجروح.

وقال مدير مكتب الجزيرة بلبنان مازن إبراهيم إن الاشتباكات ما زالت قائمة بين وحدة من مخابرات الجيش ومسلحين لم يعرف هويتهم، بعد أن حاول الجيش إلقاء القبض على أحد المطلوبين.

وقال سكان إن الاشتباكات اندلعت بعد أن دخل الجيش المنطقة لإلقاء القبض على شخص يشتبه بأنه من جبهة النصرة التي تقاتل للإطاحة بالرئيس السوري بشار الأسد والذي يعتقد أنه كان يتنقل كثيرا بين لبنان وسوريا، تعرض على إثرها الجيش اللبناني لكمين من مجموعة مسلحة.

وقال أحد السكان الذين تحدثوا إلى رويترز إن عدد القتلى وصل إلى خمسة، بعد أن أشارت حصيلة أولى إلى مقتل ثلاثة عسكريين.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

أطلقت النار اليوم على موكب وزير الشباب والرياضة اللبناني فيصل كرامي أثناء مروره في أحد شوارع طرابلس، مما أوقع ثلاثة جرحى على الأقل وأحرق سيارة مرافقة أمنية، في حين لم يصب الوزير بأذى.

كشف تقرير حقوقي لبناني وقوع انتهاكات وعمليات تعذيب واعتقالات ممنهجة من قبل السلطات ضد اللاجئين السوريين. واتهم التقرير أجهزة أمنية ودوائر صنع قرار ووزراء باتباع سياسة ممنهجة من التضييق الإنساني والأمني ضد اللاجئين، بهدف إرغامهم على العودة القسرية إلى بلادهم.

أفاد مراسل الجزيرة في بيروت بسماع دوي انفجار في الضاحية الجنوبية لبيروت في وقت متأخر من هذه الليلة، وقال مصدر أمني إنه ناتج عن انفجار قنبلة تحت سيارة في حي السلوم الواقع بمنطقة تعد من معاقل حزب الله.

نشر الجيش الإسرائيلي بطارية ثالثة من منظومة القبة الحديدية القادرة على اعتراض صواريخ قصيرة ومتوسطة المدى في منطقة مرج ابن عامر شمال البلاد، عقب الهجوم الذي شنته طائرات حربية إسرائيلية على سوريا الأربعاء الماضي دون اعتراف رسمي من تل أبيب.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة