الفاو تحذر من نقص غذائي في سوريا واليمن

أصدرت منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (فاو) أمس الخميس، تحذيرا من وجود نقص غذائي حاد في سوريا واليمن نتيجة الوضع السياسي المتأزم، والوضع نفسه ينجرإلى أكثر من مليون شخص في جمهورية أفريقيا الوسطى، فهي بحاجة لمساعدات غذائية عاجلة.

وقال بيان الوكالة إن في سوريا واليمن، حيث الاضطرابات الداخلية ما زالت مستمرة، فقد سجل نقص حاد في المواد الغذائية، ويجب تقديم مساعدة غذائية عاجلة لستة ملايين سوري، وأربعة ملايين ونصف يمني.

من جهة أخرى، حذر البيان أن بعض دول منطقة الساحل (شريط يمتد من ساحل البحر الأحمر عبر أفريقيا إلى ساحل المحيط الأطلسي) -تشاد ومالي وموريتانيا والنيجر والسنغال- قد تأثرت محاصيلها الزراعية ومراعيها هذا العام لتأخر هطول الأمطار، الأمر الذي قد يؤدي إلى فوضى غذائية تؤدي إلى حالة من سوء التغذية أثناء الموسم التجاري للعام 2013/14.

وأشار البيان إلى أن 1.3 مليون شخص في جمهورية أفريقيا الوسطى، بحاجة لمساعدة غذائية عاجلة بسبب الاضطرابات والأزمة السياسية الداخلية.

وفيما يتعلق بإنتاج الحبوب العالمي، فإن تقديرات المنظمة الجديدة حول الإنتاج العالمي تشير إلى حوالي 2500 مليون طن (بما في ذلك الأرز المصنّع).

وتوقعت المنظمة أن المخزون العالمي من الحبوب سوف يرتفع ليصل إلى 572 مليون طن مع انتهاء الموسم الزراعي لعام 2014.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

قالت الأمم المتحدة إن أربعة ملايين سوري، أي نحو خمس السكان، لا يستطيعون إنتاج أو شراء ما يكفي من الغذاء لاحتياجاتهم، وإن الوضع يمكن أن يتدهور العام القادم إذا استمر الصراع الذي بدأ منذ عامين في سوريا.

قال برنامج الغذاء العالمي الاثنين إن ضعف المحصول والعقوبات أفقدت سوريا قدرتها على تمويل استيراد الغذاء، وقد تؤدي لزيادة كبيرة في أعداد السوريين المحتاجين لمعونات. ويقول تجار إن البلاد ستحتاج لاستيراد مليوني طن من الحبوب على الأقل هذا العام لسد النقص.

أعلن برنامج الغذاء العالمي أن أكثر من عشرة ملايين يمني، أي نحو نصف سكان البلاد، يعانون من انعدام الأمن الغذائي. وذكر تقرير للبرنامج أمس أن مسح للأمن الغذائي أجراه 2012 كشف أن أكثر من عشرة ملايين يمني، يعانون من انعدام الأمن الغذائي.

حذر برنامج الغذاء العالمي الجمعة من حدوث "مجاعة أطفال" في المناطق المحاصرة بسوريا جراء النقص الحاد في إمدادات الغذاء، وقال صندوق الأمم المتحدة للأطفال إنه سجلت زيادة عدد الأطفال الذين ينقلون للمستشفيات وهم يعانون من حالات معتدلة أو حادة من سوء التغذية.

المزيد من أحوال معيشية
الأكثر قراءة