روسيا تستبعد عقد جنيف بموعده وإيران تشكك

epa02868426 Iranian President Mahmoud Ahmadinejad waves as ha welcomes secretary of the Russian Security Council Nikolai Patrushev (R) at the presidential office in Tehran, Iran, on 16 August 2011. Reports state that Patrushev arrived in Tehran on 15 August 2011 to hold nuclear talks with high-ranking Iranian officials.The Iranian official was referring to a proposal by Russian Foreign Minister Sergei Lavrov during a recent visit to Washington, suggesting a gradual easing of sanctions against Iran in return for every positive move made by Iran in the nuclear dispute. EPA/ABEDIN TAHERKENAREH
undefined

استبعدت روسيا عقد مؤتمر جنيف2 حول الأزمة السورية في موعده المقرر الشهر القادم، في حين شككت إيران في قدرة المشاركين فيه على حل هذه الأزمة، وقالت إنها غير مصرة على حضور المؤتمر.

وقال رئيس مجلس الأمن الروسي نيكولاي باتروشيف في مقابلة تنشرها صحيفة روسيسكايا غازيتا الرسمية الجمعة إن عقد المؤتمر في موعده المحدد في 22 يناير/كانون الثاني المقبل لم ينجح، وأقر بأن التقدم المحرز بهذا الشأن محفوف بالمصاعب.

وأوضح باتروشيف أن أمورا كثيرة مرهونة بإرادة وقدرة الولايات المتحدة ومجموعة دول أخرى على إقناع المعارضة السورية بالمشاركة في هذا المؤتمر الدولي، وأشار إلى أن موسكو تشدد على مشاركة كل أطراف النزاع في المؤتمر. 

وسيعقد مؤتمر جنيف2 في 22 يناير/كانون الثاني المقبل في مدينة مونترو السويسرية لإيجاد حل سياسي من شانه وضع حد للنزاع السوري الذي خلف أكثر من 126 ألف قتيل، حسب المرصد السوري لحقوق الإنسان، فضلا عن ملايين اللاجئين والنازحين، وفق الأمم المتحدة.

لاريجاني قال إن إيران غير مصرة على حضور جنيف2 (الفرنسية-أرشيف)لاريجاني قال إن إيران غير مصرة على حضور جنيف2 (الفرنسية-أرشيف)

تشكيك إيراني
في هذه الأثناء قال رئيس مجلس الشورى الإيراني علي لاريجاني الخميس إن إيران لا تصر على حضور مؤتمر جنيف 2 إذا كان بإمكان المشاركين فيه حل الأزمة السورية.

ونقلت وكالة أنباء فارس عن لاريجاني قوله إن "مؤتمر جنيف1 عقد في ظل غياب إيران ولكنه لم يسهم في تسوية المشكلة، فلا ينبغي أن يمنوا على إيران مشاركتها في جنيف2 بل يجب أن يطلبوا منها المشاركة لأنها تلعب اليوم دورا مؤثرا في المنطقة".

وكان المبعوث العربي والأممي إلى سوريا الأخضر الإبراهيمي قد أعلن أن 26 دولة ستشارك في مؤتمر جنيف2، فضلا عن الدول الخمس الدائمة العضوية بمجلس الأمن والاتحاد الأوروبي والأمين العام للأمم المتحدة. 

الائتلاف يدين
من جهة أخرى أدان الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية الخميس توقيع اتفاق للتنقيب عن النفط بين الحكومة السورية وشركة سويوزنفتا غاز الروسية، معتبرا أن العقد "مجرد تغطية لمقايضة ثروات البلاد بالسلاح"، حسبما جاء في بيان صادر عنه. 

وقال الائتلاف في بيان إن "توقيع الشركة الروسية أحد أهم عقود الطاقة في المنطقة مع نظام مجرم في ظروف توتر وقتال مستمر، يوضح أن الحكومة الروسية تقف وراء هذه الصفقة لتزويد النظام بمزيد من الأسلحة لقتل الشعب السوري". 

وأكد الائتلاف أن الحكومة الروسية "شريكة في سفك الدم السوري، بدعمها لنظام الأسد، أكبر مصدر للإرهاب الدولي"، مضيفا أن "الشعب السوري في حل من أي صفقات سلعتها النهائية القتل والدمار على يدي نظام الإرهاب". 

وتم الأربعاء بمقر وزارة النفط والثروة المعدنية في دمشق التوقيع مع شركة "سويوزنفتا غاز" الروسية على أول اتفاق للتنقيب عن النفط والغاز في المياه السورية الإقليمية. ويعتقد أن هذه المياه تضم واحدا من أكبر الاحتياطيات النفطية في البحر الأبيض المتوسط. ويمتد العقد على مدى 25 عاما.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

People walk on rubble at a damaged site after what activists said was an air raid by forces loyal to Syrian President Bashar Al-Assad, in Aleppo's al-Saliheen district December 23, 2013. REUTERS/Saad AboBrahim

أدان البيت الأبيض قيام النظام السوري بقصف المدنيين في حلب وما حولها طيلة الأسبوع الماضي بالصواريخ والبراميل المتفجرة. وذلك في قوت هدد فيه الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية بعدم المشاركة في مؤتمر جنيف2 إذا تواصل القصف الجوي على حلب.

Published On 23/12/2013
epa03925610 Iranian Foreign Minister Mohammed Javad Zarif (R) shakes hands with UN special envoy to Syria, Lakhdar Brahimi (L) following a joint press conference in Tehran, Iran, 26 October 2013. Brahimi said that Iran's participation in the next Syria peace conference was necessary and the country should therefore be invited. Zarif noted that as soon an invitation was presented, Iran would attend the conference and help with a nonviolent and political solution to the crisis in Syria. Brahimi is visiting Tehran as part of a regional tour to prepare for the Geneva 2 peace conference on Syria, scheduled for 23 November. EPA

قال وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف إنه أبلغ الوسيط الأممي والعربي لسوريا الأخضر الإبراهيمي بأن طهران تؤكد أهمية العملية السياسية لحل الأزمة السورية. جاء ذلك متزامنا مع توضيح مصادر رسمية إيرانية أن عدم المشاركة بالمؤتمر لا يعني نهاية العالم.

Published On 21/12/2013
UN-Arab League envoy to Syria Lakhdar Brahimi attends a press conference on November 5, 2013 following a meeting with a range of senior diplomats at the United Nations Offfice in Geneva in a fresh push to prepare a new international conference aimed at ending the Syrian conflict. Geneva 2, a long-awaited peace conference for war-torn Syria appeared set for further delays as sharp divisions persisted between the rival camps over the conditions for their participation. AFP PHOTO

تتواصل التحضيرات والمشاورات لعقد مؤتمر جنيف2 حول سوريا، بينما لا تزال الخلافات قائمة يبن الأطراف المعنية بالأزمة بشأن مشاركة إيران في ذلك المؤتمر الذي تقول فرنسا إنه لن يكون ناجحا إذا أكد بقاء الرئيس السوري بشار الأسد بالسلطة.

Published On 21/12/2013
Arab League-United Nations envoy Lakhdar Brahimi gestures during a news conference after a meeting on Syria at the United Nations European headquarters in Geneva December 20, 2013. REUTERS/Denis Balibouse (SWITZERLAND - Tags: POLITICS)

قال المبعوث العربي والدولي المشترك إلى سوريا الأخضر الإبراهيمي إن عشرات الدول ستشارك في مؤتمر جنيف2 حول سوريا والمقرر في الثاني والعشرين من الشهر المقبل، مؤكدا أنه لا اتفاق حتى الآن بشأن دعوة إيران للمشاركة في المؤتمر.

Published On 20/12/2013
المزيد من أزمات
الأكثر قراءة